أخبارأنشطة جهة الشمال الغربيالرئيسية-

الشهيبي نموذج المرأة الرسالية التي جمعت بين التكوين العلمي والشرعي

تحظى الأستاذة مليكة الشهيبي باحترام وتقدير من طرف الإخوة والأخوات، جمعت بين التكوين العلمي والشرعي، فهي أستاذة مادة علوم الحياة والأرض، وخريجة كلية أصول الدين، إضافة إلى ميولاتها الفنية، فهي رسامة وتكتب خواطر أدبية، جاء هذا في تدوينة للأستاذ محمد عليلو عضو المكتب التنفيذي لحركة التوحيد والإصلاح في تدوينة على صفحته الشخصية بالفيسبوك أمس الأحد.

وجاءت شهادة الأخ عليلو بمناسبة تنظيم الملتقى الجهوي للتلاميذ الفاعلين بجهة الشمال الغربي المنعقد يومي السبت والأحد الماضيين بالرباط، والذي أشرفت عليه الأخت والمربية المجاهدة مليكة الشهيبي،  وأضاف عليلو  في شهادته: كنت أعرفها عن بعد باعتبارها من أخوات الحركة بشفشاون وخالة أخواتنا كريمة وزينب وهدى الهسكوري.. إلى أن اقترحها علي أحد الإخوة لعضوية مكتب جهة الشمال الغربي، وبالفعل تم ذلك في الجمع العام للحركة بطنجة في 2014 واسترجعناها من الحزب،  وهي التي كانت قد نالت عضوية المكتب الإقليمي، تخوفت في البداية لكنها سرعان ما اندمجت في العمل بجدية وتفان، فتولت مسؤولية ملف التكوين بالجهة وحققت فيه نتائج جيدة، واليوم تتولى مسؤولية العمل الشبابي بالجهة وقد تهيبته، وها هي اليوم تكمل المسيرة وتبدع في أعمالها كيف لا وهي الأستاذة المربية التي خبرت التلاميذ وساهمت في تأطير في برامج التثقيف بالنظير للوقاية من الأمراض المنقولة جنسيا، الأخت رغم سكنها في شفشاون لا تتغيب عن اللقاءات سواء كانت في طنجة أو الرباط .

وختم عليلو كلمته بأن قال إن الأخت مليكة الشهيبي نموذج لأخوات كثيرات تزخر بهن حركة التوحيد والإصلاح، يحملن رسالة الدعوة والإصلاح في بلدنا . نسأل أن يبارك لأختنا في صحتها، وفي زوجها، وأن يبارك في أبنائها وأن يتقبل منها أعمالها.

الإصلاح

الوسوم

تعليق واحد

  1. كانت لي فرصة العمل مع الأخت مليكة و أشهد الله أنها نعم الأخت الداعية القيادية. حفظها الله و تقبل منها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار / مقالات ذات صلة

إغلاق