أنشطة جهة الوسط

الحركة بأسفي تنظم الملتقى الإقليمي الثالث للشباب

نظمت لجنة العمل الشبابي لحركة التوحيد و الإصلاح بأسفي الملتقى الإقليمي الثالث يوم الاحد 12 يناير 2020 بالمقر الإقليمي.

افتتح الملتقى الأخ الكاتب الإقليمي الأستاذ عبد العزيز الادريسي بكلمة توجيهية انطلاقا من الحديث الشريف للسبعة الذين يظلهم الله بظله يوم لا ظل الا ظله ومن بينهم شاب نشأ في عبادة الله.

من جهته رحب  المسؤول الشبابي الأستاذ عبد الهادي العمراني بالحضور مؤكدا على ان الملتقى هو استمرارية لملتقيات سابقة .

ضرورة التربية والتكوين المستمر هو الحل للشباب في ظل أوضاع يتعرض فيها الشباب لوابل من الاثارات والفتن خاصة وهم عماد البناء ومستقبل الأمة.

التربية كانت حاضرة مع الأخت المربية خديجة الادريسي في كلمة بليغة عن أهمية تربية الشباب على الصلاح لأنهم أرق أفئدة وقد خصهم الرسول (ص) بتوصياته و توجيهاته .

العرض الأول قدمه الأستاذ منير هدوبة بعنوان التحديات القيمية للشباب حيث حذر من تغييب دور الأسرة و دعا إلى مزيد من حضور الآباء في حياة الأبناء و نوه بدور الأمهات اللائي يحرصن على تنشئة أبنائهن التربية الكاملة، وحذر المحاضر من خطر الإلحاد الذي يتربص بشبابنا على مواقع التواصل الاجتماعي.

العرض الثاني قدمه الدكتور أحمد الكرعاني بعنوان مدخل إلى المهارات النفسية والاجتماعية الذي شرح من خلاله كيفية نشوء السلوك البشري.

انكبت ثلاث مدارس لتفسير السلوك البشري وهي المدرسة البيولوجية والمدرسة السلوكية والمدرسة المعرفية لكن أخيرا تم اعتماد مقاربة نفسية اجتماعية تدار بأساليب وقائية عبارة عن برامج بناء المهارات النفسية والاجتماعية .

وتم تكريم الأستاذين نظرا لحضورهما في هذا الملتقى وما قدماه للحضور من توجيهات واستشارات.

يوسف العرعوري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار / مقالات ذات صلة

إغلاق