أخبارالرئيسية-رمضانفلسطين وقضايا الأمة

اقتحامات للأقصى واعتداء وحشي بربري لقوات الاحتلال ضد المصلين

أغلقت سلطات الاحتلال الصهيوني مساء الأحد 02 يونيو 2019، المداخل المؤدية إلى البلدة القديمة في القدس المحتلة، إضافة إلى عدة شوارع في محيطها، بذريعة تأمين مسيرة للمستوطنين.

وذكرت مصادر محلية، أن قوات الاحتلال انتشرت في محيط البلدة القديمة، وأجبرت التجار الفلسطينيين على إغلاق محالهم التجارية.

وكانت شرطة الاحتلال فتحت صباح الأحد “باب المغاربة” وسمحت لمئات المستوطنين باقتحام باحات الأقصى، وسط تكبيرات المصلين والمعتكفين، واعتقلت الشرطة ستة مصلين بالتزامن مع اقتحام أكثر من 11 مجموعة من المستوطنين للمسجد.

وتأتي هاته الاقتحامات عقب دعوات جماعات “الهيكل” المزعوم جميع مناصريها من المستوطنين باقتحام المسجد الأقصى في ما يسمونه “يوم توحيد القدس”، وهو ذكرى احتلال الشطر الشرقي من القدس عام 1967. 

وأصيب العشرات من المعتكفين بالاختناق، واعتقل 5 منهم، في حين اندلعت مواجهات داخل باحات المسجد بين قوات الاحتلال والمرابطين.

وقالت مصادر محلية، إن قوات كبيرة من شرطة الاحتلال وعناصرها (على رأسهم قائد شرطة الاحتلال بالقدس) اقتحموا المسجد الأقصى صباح اليوم الأحد، واعتدوا بشكل وحشي على المعتكفين والمصلين في الأقصى.

س.ز / الإصلاح

 

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار / مقالات ذات صلة

إغلاق