التساقطات المطرية الأخيرة تنعش سدود المملكة بنسبة 34.3 %

أفادت معطيات لوزارة التجهيز والماء حول الوضعية اليومية للسدود الرئيسية الكبرى بالمملكة، أن التساقطات المطرية الأخيرة التي عرفتها عدد من أقاليم المملكة، قد أنعشت حقينة السدود بالمغرب، حيث بلغت إلى غاية 11 أبريل الجاري أزيد من 5.52 مليار متر مكعب بمعدل ملء يقدر بـ 34.3 في المائة.

وسجل سد الوحدة، أكبر سد بالمغرب، أهم حقينة بأزيد من 2.03 مليار متر مكعب، بمعدل ملء قدره 57.7 في المائة، مقابل 74.5 في المائة قبل عام.

فيما جاء سد إدريس الأول في المرتبة الثانية بحقينة بلغت 508.6 مليون متر مكعب، بمعدل ملء قدره 45 في المائة مقابل 79 في المائة خلال الفترة ذاتها من السنة الماضية (892 مليون متر مكعب).

بينما حل سد وادي المخازن في المركز الثالث، بحقينة تناهز 458.5 مليون متر مكعب، وبمعدل ملء قدره 68.1 في المائة.

وكانت السدود في المغرب قد فقدت في بداية مارس الماضي 195 مليون متر مكعب من حقينتها، خلال مدة شهر فقط، حيث تراجعت نسبة ملئها، حينها، من 33.9 بالمائة إلى 32.7 بالمائة وتراجعت حقينة السدود، آنذاك، من 5 ملايير و470 مليون متر مكعب، إلى 5 ملايين و274 مليون متر مكعب، منذ بداية فبراير إلى حدود بداية مارس، حسب معطيات وزارة التجهيز والماء.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى