أحداث وطنيةأخبارالرئيسية-

تقرير للمرصد الوطني للتنمية البشرية يكشف تراجعا ملحوظا في معدل الفقر المدقع بالمغرب

كشف تقرير رسمي أنجزه المرصد الوطني للتنمية البشرية، أن معدل الفقر المدقع انخفض بشكل ملحوظ منذ سنة 2001 ليمثل 1,2 في المائة فقط في 2019، في سياق تحسن شامل في مستوى عيش المغاربة، وخاصة في الوسط الحضري.

ففي دراسة حول “دينامية الفقر في المغرب”، تم تقديم نتائجها أمس الثلاثاء 08 يونيو 2021 خلال ندوة افتراضية، أوضح المرصد أن معدل الفقر النسبي انخفض بدوره بين سنتي 2001 و2019، من 20,4 في المائة إلى 17,7 في المائة. ولا يزال معدل الفقر النسبي عند مستوى مرتفع، خاصة في الوسط القروي حيث بلغ 36,8 في المائة سنة 2019. وخلال نفس الفترة، انخفض معدل الفقر النسبي في الوسط الحضري من 9 في المائة إلى 6,4 في المائة. :

وأشارت الدراسة إلى أن حوالي %45 من المغاربة يعتبرون في 2019 “فقراء ذاتيا” (%38,6 في الوسط الحضري و%58,4 في الوسط القروي)، مسجلة أن الفقر الذاتي (الذي يمثل النسبة المئوية لأرباب الأسر الذين يعتبرون أنفسهم في حالة فقر) يطال جميع الطبقات الاجتماعية ولكن بمستويات مختلفة. وأضاف المصدر أن معدل الفقر الذاتي كان بنسبة 55,7 في المائة ضمن ال20 في المائة من الأشخاص الأكثر فقرا، و26,7 في المائة ضمن ال20 في المائة من الأشخاص الأكثر رفاهية.

وعلى المستوى الوطني، عرف 48,5 في المائة من السكان تجربة واحدة على الأقل من الفقر بين عامي 2012 و2019، كما كان 18,2 في المائة من الأفراد، بين 2012 و2019، في حالة فقر مزمن (34,4 في المائة في الوسط القروي مقابل 5,5 في المائة في الوسط الحضري)، فيما هم الفقر العابر 30,3 في المائة من الأفراد على المستوى الوطني (21,9 في المائة في المناطق الحضرية مقابل 41,3 في المائة في المناطق القروية).

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى