“مجموعة العمل” تنظم ندوة صحفية على إثر قمع وقفة لها أمام البرلمان تضامنا مع الشعب الفلسطيني

نظمت مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين ندوة صحفية بمقر النقابة الوطنية للصحافة المغربية، صباح اليوم الاثنين 29 نونبر 2021، وهو اليوم الذي يحتفي به العالم باليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، بعد أن تم قمع وقفة للمجموعة حاولت تنظيمها أمس الأحد أمام البرلمان.

وجوابا على أسئلة الصحفيين، أكد الدكتور عبد القادر العلمي أن المجموعة لها الحق في التضامن مع الشعب الفلسطيني وتأييده ومساندته، معتبرا أن من ذهب للكيان الغاصب من المغرب فقد اختار أن لا يبقى مغربيا، واختار أن يكون مع الإجرام ومع العنصرية ومع الإرهاب، أما بخصوص قضية الصحراء، قد اعتبر العلمي ان ربط التطبيع مع الكيان بقضية الصحراء المغربية فيه إساءة لقضيتنا العادلة، من خلال التحالف مع مجرمين، وهو ما لا يقبله أي عقل.

شيخي في تصريح لموقع اليوم24: في يوم التضامن مع فلسطين، نرفض كل أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني حماية لوطننا ولأمنِنا القومي

من جهته، عبر احمد ويحمان رئيس المرصد المغربي لمناهضة التطبيع، أن محاولة منع الوقفة سابقة في المغرب، بل تم رصد نزع الكوفيات من فوق اكتاف المشاركين في الوقفة، ومنع البرلمانيين في المطارات من لبس الكوفية، مما يعتبر انغماس السلطات الرسمية في مستنقع التطبيع، مؤكدا على أن قضية فلسطين وقضية الصحراء هما على نفس المستوى باعتبار وجود أوقاف للمغاربة في القدس وفيها المسجد الأقصى مسرى رسول ملياري مسلم في العالم، وبالتالي فهي قضية الأولوية الأولويات.

يذكر اأن الندوة عرفت حضور رئيس حركة التوحيد والاصلاح عبد الرحيم شيخي، والمغربية المقدسية الأستاذة عائشة المصلوحي وابنتها علا، والأستاذ رشيد فلولي منسق المبادرة المغربية للدعم والنصرة ورئيس اللجنة الحقوقية التابعة للحركة.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى