التجديد الطلابي تستنكر التضييق على حق الأساتذة والطلبة المهندسين في الاحتجاج

عبرت منظمة التجديد الطلابي عن قلقها الشديد بشأن التدخلات الأمنية العنيفة في حق الأساتذة والطلبة المهندسين، أمس الأربعاء 17 مارس بالرباط، حيث دعت الدولة إلى العودة إلى سكة الرشد السياسي وتغليب صوت الحكمة والعقل والحوار بدل الإصرار على تغذية التوترات وإهدار الزمن الإصلاحي.

واستنكرت المنظمة في بيان لها توصل موقع الإصلاح بنسخة منه، التضييق الفج على حق الأساتذة والطلبة المهندسين في الاحتجاج، معتبرة أن الدولة غلّبت لغة العنف ومصادرة الحريات على لغة الاستيعاب والحوار في تدبير مجموعة من الملفات المطلبية، ومن ذلك تعاطيها الأخير مع احتجاجات الأساتذة والطلبة المهندسين، الذي اتسم بتجاوزات غير مقبولة للدستور والقانون واعتداءات خطيرة على الحقوق والحريات.

إقرأ أيضا: العلوي في حوار لموقع “الإصلاح”.. “التجديد الطلابي” والجائحة وأسئلة المستقبل

يذكر أن عناصر أمنية قامت بمنع وقفة احتجاجية للطلبة المهندسين بالرباط، كما قامت بتطويق كل الطرق المؤدية إلى أمام البرلمان، حيث كان من المفترض أن ينظم الطلبة المهندسون وقفتهم الاحتجاجية على طريقة التعليم عن بعد واستمرار إغلاق الداخليات أحياء الجامعية، كما عرفت الوقفات الاحتجاجية للأساتذة المتعاقدين أطر الأكاديميات الجهوية تدخلا أمنية ومطاردات بشوارع الرباط على مدى اليومين الماضيين.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى