منظمة التعاون الإسلامي تعقد اجتماعا طارئا غدا لبحث الاعتداءات المتصاعدة لقوات الاحتلال في مدينة القدس

أعلنت منظمة التعاون الإسلامي، أنها ستعقد اجتماعا طارئا على مستوى المندوبين الدائمين لبحث التطورات الأخيرة في مدينة القدس، بناء على طلب من دولة فلسطين، وذلك غدا الثلاثاء 11 ماي 2021.

وقالت المنظمة إن الاجتماع سيبحثُ الاعتداءات “الإسرائيلية” المتصاعدة في مدينة القدس، بما في ذلك خطة سلطات الاحتلال لتهجير عشرات العائلات الفلسطينية من منازلها بالقوة من حي الشيخ جراح.

إقرأ أيضا: المغرب يرفض اقتحام المسجد الأقصى وترويع المصلين الآمنين خلال شهر رمضان المبارك

كما ستبحث المنظمة الاعتداءات المتواصلة على المقدسات الإسلامية والمسيحية، خصوصا المسجد الأقصى والاعتداء على المصلين في ساحاته ومنعهم من الوصول اليهن معتبرة أن ما يحصل محاولات تغيير الوضع القانوني والتاريخي والديمغرافي لمدينة القدس المحتلة وعزلها عن محيطها الفلسطيني.

وازداد التوتر بالقدس خلال شهر رمضان، حيث وقعت اشتباكات خلال الليل في حي الشيخ جراح بالقدس الشرقية الذي يواجه فيه العديد من الأسر احتمال الطرد من ديارهم، فيما أدت المواجهات مع المرابطون وقوات الاحتلال داخل المسجد الأقصى إلى إصابة 300 فلسطيني في محاولات منها لإفراغه تمهيدا لاقتحامه من طرف جماعات دينية يهودية.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى