أخبارأنشطة أعضاء المكتب التنفيذيالإنتاج العلمي والفكريالرئيسية-

بعد مصادقة المكتب التنفيذي.. البقالي: إصدار رؤية العمل الفكري هو تتويج لكسب مقدّر ومسار معتبر

أكد الأستاذ فيصل الأمين البقالي؛ مسؤول قسم الإنتاج العلمي والفكري لحركة التوحيد والإصلاح، أن “من تقاليد حركة التوحيد والإصلاح أن ترسخ كسبها في مجال من مجالات اشتغالها، وتتوّج مسارها فيه -خصوصا بعد أن تراكم فيه تجربة معينة وتحقق فيه كسبا مقدرّا- بإصدار رؤيتها لذلك المجال، تلخص فيها تجربتها وتثبت بها مبادئها وتبرز خصائصها المنهجية التي تحصلت لديها على طول تجربتها فيه. كما أنها تعتبر هذه الأوراق والرؤى نوعا من الحفظ لكسبها يضمن لها الاستمرارية فيه، ويفتح أمامها آفاق تطويره وتثويره. ورؤية العمل الفكري والعلمي إننا تأتي في هذا الإطار وبهذا الوعي”. 
وأشار البقالي  في تصريح خص به موقع “الإصلاح” إلى أن رؤية العمل العلمي والفكري جاءت لأول مرة بعد كسب مميز على طول مسار حركة التوحيد والإصلاح، وهو ما حرص الإخوة على تدوينه في وثيقة الرؤية بقدر من التفصيل. 
وقد استعرض البقالي جملة من عناصر هذا الكسب سواء على مستوى الإنتاجات الفكرية الشخصية لمجموعة من القيادات الفكرية التاريخية للحركة والأجيال المتعاقبة من الكتاب والمفكرين والمثقفين؛ أو على مستوى إنتاج مؤسسة حركة التوحيد والإصلاح في ندواتها المركزية (كمجلس الشورى من خلال محطاته الفكرية الشورية المعتبرة)، وفي الأوراش الفكرية التي أنجزتها (كورش مخططاتها الاستراتيجية،  والنقاشات التي صاحبت وضع بعض الأوراق كورقة توجهات واختيارات وغير ذلك..).
كما أضاف البقالي أيضا جانبا آخر من التراكم الحاصل من خلال عدد من المحطات الهامة والتي من أبرزها محطات مراجعة ميثاقها، إذ تعيد الحركة في هذه المحطات (وقد كانت آخر واحدة منذ سنتين أو ثلات توّجت بوثيقة جديدة للميثاق) مراجعتها لورقتها الرئيسية. هذا دون إغفال للتطور التنظيمي للجهة المشرفة بشكل مباشر على العمل الفكري والعلمي داخل حركة التوحيد والإصلاح، والذي بدءا من اللجنة العلمية ووصولا إلى قسم الإنتاج العلمي والفكري واعتبار المجال العلمي والفكري مجالا استراتيجيا للحركة ثم اعتباره أحد الوظائف الأساسية للحركة وفق الميثاق الجديد. 
وقد نوّه مسؤول قسم الإنتاج العملي والفكري للحركة أن هذه الكسوب كلها قد توّجت بهذه الرؤية التي صادق عليها المكتب التنفيذي مؤخرا والتي ستصدر قريبا وتنشر للعموم. 
يذكر أن المكتب التنفيذي لحركة التوحيد والإصلاح صادق على الوثيقة التصورية الخاصة برؤية العمل العلمي والفكري خلال لقائه العادي بتاريخ الثلاثاء 5 دجنبر 2020 وذلك بعد أن تمّت مناقشتها في عدة محطات. 

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى