المصلوحي: فلسطين بالنسبة للمغاربة قضيتهم الأولى ودعمهم لها مستميت ومتواصل

أكدت الأستاذة عائشة المصلوحي أن دفاع المغاربة عن فلسطين دفاع مستميت وكأن القضية قضيتهم، بل هي فعلا قضيتهم الأولى منذ قرون، فحب بيت المقدس عندهم متجذر، واليوم عندما اشتد الصراع على فلسطين كاملة والقدس خاصة، لم يقصر المغاربة لا في الدعم المالي ولا في الدعم السياسي ولا الاقتصادي، فقد كانت هناك أفواج تزور القدس عندما كان مسموح لها بذلك مما جعلهم يساهمون في إنعاش السياحة في المدينة المقدسة، وضمان رزق كبير لأبناءها باعتباره نوع من تثبيتهم في الأرض وتمكينهم من الحياة الشريفة الكريمة، ثم انقطعت الزيارة بسبب العدوان وبسبب نكسة يونيو 67، إلا أن علاقة المغاربة بفلسطين بقيت متجذرة وحبهم لها حب قديم جدا، والكل يساهم معها ولو بالكلمة.

المصلوحي: قضى والدي أكثر من 50 سنة حارسا للمسجد الأقصى المبارك

واعتبرت المصلوحي في حوار خاص مع موقع “الإصلاح”، أن تفاعل المغاربة مع فلسطين ينبع من سيرة أجدادهم في الدفاع عن القضية العادلة، مثمنة موقف المحامين المغاربة الذين وضعوا مذكرة في محكمة الاستئناف بالرباط الأسبوع الماضي، ضد مجرم الحرب (مائير بن شباط) لمساهمته في قتل أطفال فلسطينيين من بينهم 4 أطفال مغاربة، ومشددة على عدم التفريق بين مغربي يهودي أو مسلم، وأن الإسلام لم يعتد قط على أي إنسان من ديانة أخرى، وأن الصراع في هذه القضية هو مع الصهيونية.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى