أخبارالرئيسية-

“النقض المصرية” تؤيد أحكاما بالإعدام في حق 12 قياديا من جماعة الإخوان المسلمين ضمن قضية اعتصام رابعة

أيدت محكمة النقض المصرية، أمس الاثنين 14 يونيو 2021، أحكاما بالإعدام بحق 12 شخصا بينهم قيادات في جماعة الإخوان المسلمين “المحظورة” في مصر ضمن قضية اعتصام رابعة العدوية عام 2013، فيما قررت تخفيف العقوبة لـ31 متهما من الإعدام إلى السجن المؤبد.

وسبق لمحكمة جنايات القاهرة، أن أصدرت حكما استئنافيا في القضية بإعدام 75 متهما، والسجن المؤبد لمرشد الجماعة محمد بديع، وباسم عودة وزير التموين في إبان حكم الرئيس المعزول محمد مرسي.

ونسبت النيابة العامة للمتهمين وآخرين سبق الحكم عليهم، ارتكاب جرائم تدبير تجمهر مسلح والاشتراك فيه بميدان رابعة العدوية بالقاهرة، وقطع الطرق، وتقييد حرية الناس في التنقل، والقتل العمد مع سبق الإصرار للمواطنين وقوات الشرطة المكلفة بفض تجمهرهم، والشروع في القتل العمد،

وكان أنصار الرئيس الراحل محمد مرسي نظموا اعتصامي رابعة العدوية وميدان النهضة احتجاجا على إقدام الجيش بقيادة الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي، آنذاك، على الإطاحة بمرسي في 3 من يوليو 2013.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى