نصرة لأهالي الشيخ جراح، الفلسطينيون يؤدون صلاة فجر الجمعة بالأقصى تلبية لنداء “الفجر العظيم”

أدى آلاف المصلين صلاة فجر اليوم الجمعة 18 فبراير 2022 في المسجد الأقصى المبارك تلبيةً لنداء “الفجر العظيم”، احتشدوا من القدس والضفة الغربية والأراضي المحتلة عام1948، نصرةً لأهالي حي الشيخ جراح، ومنعا لمخططات الاحتلال الإسرائيلي التي تستهدف بها المنطقة.

وعرقلت شرطة الاحتلال دخول العديد من المصلين القادمين من الضفة الغربية للمسجد الأقصى، بعد وصولهم عند أبوابه فجر اليوم، حيث منعت حمَلة هوية الضفة الغربية من الدخول إلى المسجد الأقصى المبارك، واحتجزت عددًا منهم، كما دققت قوات الاحتلال في هويات عشرات المواطنين قبل السماح لهم بالدخول إلى باحات المسجد.

ومنذ بداية الأسبوع، وجّهت شخصيات وهيئات عدة دعوات للاحتشاد في الأقصى لإرسال رسائل للاحتلال بإفشال مخططاته الاستيطانية والتهويدية، وسط الحملة المسعورة التي يتعرض لها حي الشيخ جراح في المدينة.

وردد المواطنون عقب الانتهاء من الصلاة، التكبيرات والهتافات المنددة بجرائم الاحتلال ضد الشعب الفلسطيني ومقدساته.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى