عشرات المواطنين يشاركون في الوقفة الشعبية وسط الرباط دعما لصمود المقدسين ورفضا للتطبيع

إحياء ليوم القدس العالمي الذي تحييه شعوب العالم في يوم الجمعة الأخيرة من شهر رمضان المبارك، نظمت مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين، وقفة شعبية أمام البرلمان وسط العاصمة الرباط، ظهر اليوم الجمعة 29 أبريل 2022، شارك فيها العشرات من المواطنين.

وتميزت الوقفة بكلمتين من القدس للأب عطا الله حنا رئيس سبسطية أساقفة الروم الارثوذكس، وأمين منبر الأقصى الشيخ عكرمة صبري، تلتها قراءة بيان الوقفة من طرف منسق مجموعة العمل الدكتور عبد القادر العلمي.

وخلال الوقفة التي حضرها الأستاذ عبد الرحيم شيخي رئيس حركة التوحيد والإصلاح، رفع المشاركون شعارات تمجد رباط المقدسين في القدس، وتحيي صمود الشعب الفلسطيني، وتجدد دعمها للقضية وتعلن رفضها للتطبيع، وختمت بحرق العلم الصهيوني .

وتأتي هذه الوقفة من أجل إدانة المجازر الصهيونية وجرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية وجرائم التطهير العرقي وجرائم الإبادة الجماعية وجرائم الفصل العنصري ضد الشعب الفلسطيني، ورفضا لتدنيس المقدسات الدينية الإسلامية والمسيحية في القدس والاعتداء على المصلين وإهانة المتعبدات والمتعبدين داخل مقصورات مسرى رسولنا الكريم ومنع الدخول إلى كنيسة القيامة.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى