عليلو: أعضاء مجلس الشورى منشغلون بتطوير أداء الحركة على المستوى التربوي والدعوي والتكويني والشبابي

أكد الأستاذ محمد عليلو منسق شورى حركة التوحيد والإصلاح، أن الدورة العادية لمجلس شورى الحركة، كانت ناجحة لا من حيث حضور الإخوة والأخوات في الدورة، ولا من حيث النقاش الذي تعلق بالدرجة الأساسية بتقييم أداء الحركة خلال السنة الماضية، ولا ما تعلق بالبرنامج السنوي لهذه السنة، والتي تعتبر آخر سنة خلال هذه المرحلة بحيث سيعقد الجمع العام الوطني السابع في أفق سنة 2022.

إقرأ أيضا: مجلس شورى “التوحيد والإصلاح” يعقد أشغاله بالرباط في دورته الرابعة مرحلة 2018-2022

وأضاف عليلو في تصريح لـ”موقع الإصلاح”، أن مجلس الشورى التأم يومي السبت والاحد 6 و 7 نونبر2021 حضوريا للمرة الأولى، بعدما تعذر ذلك في الدورتين السالفتين، حيث انصب النقاش على الوضعية العامة للحركة وهي الورقة التي تقدم بها رئيس الحركة، وتبين من خلال النقاش أن أعضاء المجلس منشغلون بضرورة تطوير أداء الحركة سواء لا المستوى التربوي أو المستوى الدعوي أو التكويني، أو على مستوى مجال عمل الشباب، وكذلك من خلال الأدوار الإصلاحية التي تقوم بها الحركة في تدافع الهوية والقيم.

وأشار عليلو، أن انعقاد مجلس الشورى تزامن مع خطاب جلالة الملك بمناسبة ذكرى المسيرة الخضراء، حيث تابع أعضاء المجلس الخطاب الملكي وثمنوا مضامينه، وقد أصدر المجلس بيانا على إثر انعقاد هذه الدورة العادية سينشر قريبا إن شاء الله.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى