وكالة بيت مال القدس الشريف ترعى الملتقى الأول للأشخاص في وضعية إعاقة في القدس

 نُظم مساء الثلاثاء الماضي بالقدس، الملتقى الرمضاني الأول للأشخاص في وضعية إعاقة، وذلك بتمويل ورعاية من وكالة بيت مال القدس الشريف.

وتميز هذا الملتقى، الذي نظمته ”الجمعية العربية للأشخاص مع إعاقة في القدس” تحت شعار ”القدس نرعاها بالهمم“، بحضور ممثلي الجمعيات المقدسية المُهتمة بهذه الفئة وعدد من منتسبي هذه الجمعيات، بتقديم الوكالة دعما مُهما من التجهيزات البيوطبية، عبارة عن كراسي متحركة من النوع الجيد، ومعدات خفيفة لمساعدة الأشخاص في وضعية الإعاقة السمعية البصرية، مع ساعات ذكية لتسهيل الكتابة والقراءة.

وأعلنت الوكالة خلال هذا اللقاء، الذي يندرج ضمن برنامجها الخاص بالمساعدة الإنسانية والاجتماعية الذي أطلقته منذ بداية رمضان الجاري، عن تحديد يوم 12 أبريل من كل سنة كمُلتقى سنوي للأشخاص في وضعية الإعاقة.

وكانت وكالة بيت مال القدس الشريف أطلقت منذ بداية شهر رمضان الجاري حملة المساعدة الاجتماعية والإنسانية اشتملت على برنامج المساعدة الغذائية الذي استفادت منها 400 عائلة مُحتاجة ، وبرنامج التنشيط الثقافي مع المراكز الثقافية في القدس وهي “يبوس” و”المسرح الوطني الفلسطيني” ، وبرنامج التنشيط المجتمعي مع جمعيات “برج اللقلق” و”الجالية الإفريقية بالبلدة القديمة”، بالإضافة إلى ملتقى ذوي الاحتياجات الخاصة والأشخاص في وضعية الإعاقة.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى