أخبارالرئيسية-ثقافة و مجتمع

هيئات علمية تدعو كبار علماء السعودية لمراجعة بيانهم بشأن نسبة جماعة الإخوان المسلمين إلى الإرهاب

أصدرت مجموعة من الهيئات العلمية بيانا طالبت فيه هيئة كبار العلماء بالسعودية بمراجعة بيانها الصادر في 10 نونبر 2020، بشأن نسبة جماعة الاخوان المسلمين الى الإرهاب، حرصا على وحدة الأمة والابتعاد عن تسييس خطاب العلماء بما يضعف مصداقيتهم ويضر مجتمعاتهم.

واعتبر البيان أن صدور بيانات هيئة كبار العلماء في السنوات الأخيرة باسم الأمانة العامة وبدون توقيعات العلماء وخطوطهم، وبعيدا عن لغتهم الشرعية وفتاويهم وبحوثهم الرصينة التي صدرت عبر تاريخ طويل من الجهاد العلمي لهو أمر يثير الريبة من جهة، ويدعو للاحتراز من اتهام العلماء الفضلاء من جهة أخرى، والله تعالى يقول: ﴿فتبينوا﴾ ويقول: ﴿فتثبتوا﴾.

كما أشار البيان إلى أن تاريخ الهيئة واللجنة الدائمة للإفتاء عبر عقود قد تنزه عن التوظيف والتسييس، وعن الدخول في مهاترات مع طوائف وأحزاب وجماعات الدعوة، ولم يعرف إطلاق مصطلح الإرهاب على طوائف الدعاة والعاملين للإسلام ممن لم يُنسبوا إلى غُلو عِلمي أو عَملي إلا من قِبَلِ الجهات المعادية للإسلام وأهله!

واستنكر العلماء توسيع مفهوم جماعة الإخوان ومفهوم الإرهاب معا ليشملا كل ذي رأي ونصح وأمر بمعروف ونهي عن منكر مما ليس على هوى الأنظمة، والاعتقالات التي طالت العلماء والدعاة من جماعة الإخوان ومن غيرها في عدة دول شاهد على هذا التعدي الدولي والتواصي العالمي بأهل السنة.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى