هذه أبرز النقاط التي سيتداولها مجلس شورى التوحيد والإصلاح

من المرتقب أن تنطلق أشغال مجلس شورى حركة التوحيد والإصلاح خلال السنة الدعوية الحالية مساء اليوم السبت 26 أكتوبر 2019، بالرباط.

ويعد مجلس الشورى الذي ينعقد يومي السبت والأحد 26و27 أكتوبر 2019، ثاني أعلى هيئة في الحركة بعد الجمع العام الوطني، على اعتبار أن الجمع العام ينعقد بشكل عادي كل أربع سنة، ومجلس الشورى يحل محله، وينعقد مرة كل سنة.

ويتضمن مجلس الشورى في دورته حسب ما أدلى به الأستاذ محمد عليلو؛ منسق مجلس شورى الحركة، في حوار سابق لموقع “الإصلاح”، جدول أعمال عادي يتمثل في تقديم التقريرين الأدبي والمالي عن السنة الماضية، وكيف كان أداء الحركة وهيئاتها المركزية والجهوية والإقليمية من خلال تقرير تركيبي يقدمه الكاتب العام للحركة، وخاصة فيما يتعلق بالمجالات الإستراتيجية: التربية والدعوة والتكوين، والإنتاج العلمي والفكري، ومجالات الشباب والعمل المدني، إضافة للتقرير المالي عن السنة الماضية،

كما سيتم خلال هذه الأشغال حسب نفس المصدرعرض البرنامج السنوي للسنة المقبلة، خاصة وأن مجلس الشورى السابق كان قد اعتمد مخططا لأربع سنوات، ولكن سيتم عرض البرنامج السنوي لهذه السنة مع مشروع الميزانية المقررة لذلك.

وقال الاستاذ محمد عليلو؛ منسق مجلس الشورى لحركة التوحيد والإصلاح، ” وما سيميز دورة هذه السنة، هو عرض مشروع النظام الداخلي لمجلس الشورى كما هو منصوص عليه في النظام الداخلي للحركة، وهو أنه يمكن اعتماد نظام داخلي لمجلس الشورى، وقد اشتغلت المنسقية خلال هذه السنة على إعداد هذا المشروع، ومر من محطات متعددة، منها عرضه في لجنة القوانين والأنظمة التابعة لمجلس الشورى، وعرضه بعد ذلك على المكتب التنفيذي، وتم اعتماده بعد إدخال التعديلات والتحسينات اللازمة، وتمت صياغته الصياغة النهائية، وسيعرض من أجل المصادقة عليه واعتماده، إضافة إلى نقاش حول الواقع التربوي والدعوي والتحولات التي يشهدها واقعنا سواء المحلي أو الإقليمي أو الدولي من خلال تقرير عن الوضعية العامة يقدمه رئيس الحركة”.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى