أخبارالرئيسية-فلسطين وقضايا الأمة

مع استمرار تدفق الفيضانات، بعثة الأمم المتحدة في السودان تطلق نداء لإغاثة المتضررين

حذر وزير الصحة السوداني من ظهور أوبئة خلال الأيام أو الأسابيع المقبلة، في حين أطلقت بعثة السودان الدائمة لدى الأمم المتحدة في جنيف نداء عاجلا للمنظمات الدولية لإغاثة المتضررين من السيول والفيضانات، من جهته أكد مدير الهلال الأحمر السوداني بولاية الخرطوم أحمد زكريا أن آثار الفيضانات التي شهدها السودان تتفاقم يوما بعد آخر، وإن عمليات المسح لا تزال جارية بهدف الوصول لتقدير أولي لحجم الأضرار.

وكانت السلطات السودانية أعلنت السبت حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد بسبب الفيضانات القياسية التي خلّفت أكثر من 100 قتيل ودمّرت أو ألحقت أضرارًا بأكثر من 100 ألف منزل، فيما أطلقت بعثة السودان الدائمة لدى الأمم المتحدة في جنيف نداء عاجلا للمنظمات الدولية لإغاثة المتضررين من السيول والفيضانات في البلاد.

وضربت أمطار غزيرة مساء الاثنين 7 شتنبر 2020 أحياء جنوب وشرق العاصمة السودانية الخرطوم، بالتزامن مع انقطاع للتيار الكهربائي واستمرار تدفق الفيضانات، وتعاني أحياء العاصمة المتمركزة على ضفاف الأنهر الثلاثة (النيل ورافديه) من فيضانات منذ نحو أسبوعين، لم تشهدها البلاد منذ قرن.

ووفق بيان للخارجية السودانية اليوم الثلاثاء، عقد مندوب السودان الدائم بجنيف علي بن أبي طالب عبد الرحمن مساء أمس الاثنين لقاءات مع مسؤولي الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب والهلال الأحمر، ومكتب تنسيق المساعدات الإنسانية “أوتشا” (OCHA) والصليب الأحمر السويسري.

وأعلن عبد الرحمن عن تصديق الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر على تقديم 460 ألف فرنك سويسري (نحو 500 ألف دولار)، كاستجابة عاجلة للكارثة الإنسانية في السودان.

وقال إن الصليب الأحمر السويسري قرر أيضا دعم الجهود الإنسانية لمواجهة كارثة الفيضانات بالتنسيق مع جمعية الهلال الأحمر السوداني.

الإصلاح

 

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى