“مجموعة العمل” تدين اعتداءات واقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى

أدانت مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين الاعتداءات والتدنيس اليومي للمستوطنين للمسجد الأقصى المبارك، باقتحامه والرقص في باحاته تحت حماية مشددة من شرطة الكيان الغاصب.

ودعت المجموعة في بيان لها، أحرار الأمة والعالم لدعم رباط وصمود الفلسطينيين المقدسيين، و”عدم تركهم لوحدهم أمام همجية وعنصرية وغطرسة قوى الاحتلال الصهيوني، من جيش وشرطة وقطعان المستوطنين” .

وحمَّل البيان مسؤولية كل ما يقع بالأقصى “بالتساوي للجيش وشرطة ومستوطني الاحتلال من جهة وللمطبعين من القادة العرب كشركاء في هذا الإجرام بصمتهم المشجع على هذه الانتهاكات في حق المقدسات الإسلامية واستباحتها “.

وحيَّت المجموعة صمود الفلسطينيات والفلسطينيين والمقدسيات المرابطات والمقدسيين المرابطين، داعية كل القوى الحية في الأمة “لمواجهة هذه المؤامرة ضد مسرى رسولنا الكريم، وفضح كل المتآمرين مع الاحتلال في التحضير لهدم المسجد الأقصى، مرورا بما يسموه “التقسيم الزماني والمكاني” كمرحلة أولى لبناء الهيكل المزعوم مكانه “.

موقع الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى