مجلس الحكومة يصادق على مشاريع مراسيم لضمان تزويد السوق الوطنية بالمواد الكافية من القمح ومشتقاته وبعض القطاني

صادق مجلس الحكومة الذي انعقد اليوم الجمعة برئاسة السيد سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، على مشاريع المراسيم رقم 2.20.296 ورقم 2.20.297 ورقم 2.20.298 ورقم 2.20.299 ورقم 2.20.300 التي تتعلق بوقف استيفاء رسم الاستيراد المفروض بالتوالي على القمح الصلب والعدس والحمص والفول والفاصولیاء العادیة، وذلك ابتداء من فاتح أبريل 2020.

وأوضح بلاغ لوزير الثقاقة والشباب والرياضة الناطق الرسمي باسم الحكومة، صدر عقب انعقاد هذا المجلس، نقلته وكالة المغرب العربي للأنباء، أن المصادقة على مراسيم المشاريع هذه تأتي من أجل ضمان التزويد المنتظم للسوق الوطني من هذه المواد بالوفرة الكافية وبأثمنة مناسبة، وخاصة مع اقتراب حلول شهر رمضان الأبرك.

وأضاف المصدر ذاته أن هذا الإجراء، القاضي بوقف استيفاء رسم هذه المواد، سيمكن أيضا من ضمان استقرار أسعارها في السوق المحلي، أخذا بعين الاعتبار احتمالات انخفاض الإنتاج الوطني لسنة 2020 والوضع الاقتصادي الدولي المرتبط بجائحة كورونا (كوفيد 19).

كما صادق مجلس الحكومة الذي انعقد اليوم الجمعة على مشروع مرسوم رقم 2.20.295 بتمديد وقف استيفاء رسم الاستيراد المفروض على القمح اللين ومشتقاته والمتمثلة في 35 في المائة، إلى غاية 15 يونيو 2020، بعد أن كان هذا الوقف مقررا للفترة ما بين 2 يناير 2020 ونهاية أبريل 2020.

وأوضح بلاغ لوزير الثقاقة والشباب والرياضة الناطق الرسمي باسم الحكومة، صدر عقب انعقاد هذا المجلس، أن هذا الإجراء سيسمح لفائدة الفاعلين بتحسين وصول الحبوب ضمانا للتزويد العادي للسوق الداخلي من القمح الطريوضمان استقرار الأسعار في السوق المحلي.

وأضاف المصدر ذاته أنه، في غياب توقيف رسم الاستيراد 35 في المائة، واستنادا إلى المستويات الحالية لأسعار القمح الطري على مستوى السوق العالمي (220-230 دولار للطن)، سيصل سعر القمح الطري عند الخروج من الميناء إلى 266-276 درهم للقنطار، وهو مستوى مفرط بالمقارنة بالسعر الذي تستهدفه الحكومة حوالي 260 درهم للقنطار، مما سيكون له تداعيات كبيرة على سعر القمح في السوق المحلي وبالتالي على أسعار الدقيق.

وحسب البلاغ، فقد اتخذت الحكومة هذا الإجراء أيضا، أخذا بعين الاعتبار احتمالات انخفاض الإنتاج المحلي للحبوب بسبب الظرفية التي تمر منها المملكة، ولا سيما تلك المرتبطة بتداعيات وباء فيروس كورونا – كوفيد 19.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى