علاجات منزلية سريعة وفعالة لتجاوز الإصابة بالزكام

يُعد الزكام من الأعراض الشائعة لنزلات البرد والإنفلونزا، التي يمكن أن يتعرض لها الإنسان في فصل الشتاء، وعند التعرض للإصابة به يمكن للمريض الاستعانة ببعض العلاجات المنزلية التي تكون سريعة وفعالة للتخلص من سيلان الأنف وصعوبة التنفس المستمرة.

وفيما يلي أفضل العلاجات التي تساعد على استعادة تنفس أسهل ونوم هادئ

1 – شرب السوائل الدافئة

شرب السوائل خصوصا الدافئة منها، يضمن تخفيف المخاط في الأنف حتى يمكن طرده بسهولة، وهذا ضروري وإلا فقد يتسبب المخاط في احتقان الأنف أكثر، ومن تلك المشروبات  الماء الدافئ والشاي وحساء الدجاجـ  التي تساهم في الحفاظ على رطوبة الحلق والتخلص من الاحتقان، بالإضافة إلى تناول شاي الأعشاب الساخن مع بعض الأعشاب المضادّة للالتهابات مثل الزنجبيل أو البابونج أو النعناع.

2 – غسل الأنف بمحلول الماء والملح

يعدُّ غسل الأنف بالماء والملح من أفضل العلاجات الفورية للزكام؛ حيث يزيل المخاط من الأنف والجيوب الأنفية، ويمكِّن المريض من التنفس بشكل صحيح، كما يعمل على تنظيف مجرى الأنف بشكل كامل.

3 – استنشاق البخار

الأشخاص الذين يعانون من سيلان الأنف أيضا يشكون من ثقل حول العينين وصداع وصعوبة بالغة في التنفس، ويحدث ذلك لأن الجفاف يجعل المخاط سميكا، ويمكن أن يسد الجيوب الأنفية والمسالك الهوائية الأنفية.

4 – تناول الأطعمة الحارة

يمكن للأطعمة الحارّة المصنوعة من مكونات مثل: الثوم، والكركم، والفلفل الحار، والزنجبيل أن تجعل أنفكِ يسيل، إلا انها محمَّلة بخصائص مضادّة للالتهابات، حيث يحتوي الفلفل الحار على مركبات مثل الكابسيسين التي يمكن أن يعالج الالتهابات في الجسم.

5 – الكمادات الدافئة

يمكن أن يكون للحرارة الناتجة عن الضغط الدافئ تأثير مهدئ لتخفيف ضغط الجيوب الأنفية واحتقانها، فعلى غرار أخذ البخار، يخفف الضغط الدافئ المخاط ويزيل الاحتقان، كما يمكن عمل ضمادّة عن طريق غمس قطعة قماش أو منشفة في ماء دافئ والضغط عليها، ثم وضعها على الوجه عدة مرات في اليوم لعلاج الزكام سريعا.

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى