حنان الإدريسي.. مدافعة شرسة عن الأسرة والقيم ومُحاربة للإدمان

صادق الجمع العام الوطني السابع لحركة التوحيد والإصلاح في الساعات الأولى من يوم الأحد 16 أكتوبر 2022 على الدكتورة حنان الإدريسي نائبا ثانيا لرئيس الحركة.

عُرفت في الأوساط العالمية والوطنية بحمل لواء الدفاع عن الأسرة والقيم المغربية. ازدات بتاريخ 06 يونيو 1968 بتاونات متزوجة وأم لخمسة أطفال. كرست حياتها في علاج الإدمان ومساعدة المواطنين على مقاومة الانحرافات ومعالجة الآفات السلبية.

طبيبة بوزارة الصحة، حاصلة على شهادة الدكتوراه في الطب، وخطّت مسارا حافلا بالانجازات بإيمان دائم أن  “درهم وقاية خير من قنطار علاج”. مهمومة بقضايا الوطن والمواطن، لا تغفل قدرة الروحانيات في معالجة الإدمان والاكتئاب، سريعة التحرك لنصرة القضايا، أشرفت سابقا على عدة حملات من أبرزها “حملة الأسرة صلاح ولدي”. 

وحين هاجت رياح الدعوة إلى الإباحة الواسعة للإجهاض، وقفت كممثل الائتلاف الوطني للدفاع عن حق الحياة للجنين مطالبة بدسترة مسألة حق الحياة للجنين، فكانت في مرمى السهام. 

تشربت قضية الدعوة، فتحملت مسؤولية الدعوة بجهة الوسط سابقا، ثم انتخبت عضوا بالمكتب التنفيذي الوطني للحركة بالمكتب التنفيذي لمرحلة 2014-2018، ثم عضوا ضمن أعضاء المكتب التنفيذي
مرحلة 2022-2018 كنائب ثان لرئيس الحركة.

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى