انتخاب حسن سماد مسؤولا إقليميا لحركة التوحيد والإصلاح باولاد تايمة 

انتخب أمس الأحد 20 نونبر 2022 باولاد تايمة، حسن سماد مسؤولا إقليميا لحركة التوحيد والإصلاح، فيما انتخب  حسن بن مومن نائبا أولا وحفيظة الذهبي نائبة ثانية له، كما انتخب كل من جمال حرى ومحمد الماطا وحميد إكن وحسن اومنصور ولطيفة اجعموم ومحمد غرابي أعضاء في المكتب .

وقبل ذلك تابع الجمع العام الإقليمي السابع، والذي مظمته حركة التوحيد والاصلاح بأولاد تايمة تحت شعار :”بالاستقامة والتجديد تستمر رسالة الاصلاح”، الكلمة التوجيهية للدكتور عز الدين توفيق حول معايير تحمل المسؤولية ونبذ سلوك الهروب منها متى توفر شرط الاستطاعة بتزكية من الأعضاء  .

وفي سياق  متصل  تتبع الحضور أول بأول كلمة حسن سماد  المسؤول الإقليمي للحركة باولاد تايمة، والتي أورد فيها جملة من المقامات همت بالخصوص حاجة الإنسان في كل وقت وحين إلى التوبة والاستغفار والتسامح والتغافر.

وفي حديثه عن تجويد عرض الحركة وتقوية الجوانب الإيجابية، أكد سماد أنه آن الوقت للتركيز في المجال التربوي على المستوى القيمي لمواجهة الظواهر السلبية التي بدأت تظهر في المجتمع بشكل ملحوظ .

وفي كلمته بالمناسبة، طمأن عبد الكبير محبوب نائب مسؤول الحركة  بجهة الجنوب الحضور إلى أن الحركة  ولله الحمد لم تعرف أزمات تذكر، بل بالعكس شهدت الحركة انتعاشا متميزا، ولا أدل على ذلك ما تشهده جميع هياكلها من صحة وعافية في انتخاب المكاتب في جميع الجهات .

يذكر أن اللقاء عرف تكريم الفنان مولاي ابراهيم هبرات  تقديرا للأعمال الجليلة التي ما فتئ  يقدمها لحركة التوحيد والاصلاح بأولاد تايمة .

عبدالله العسري 

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى