بنسبة 100% نساء.. ائتلاف “اللغة العربية” يجدد هياكله بجهة مراكش

انتخبت تنسيقية جهة مراكش بالائتلاف الوطني من أجل اللغة العربية بالمغرب، يوم السبت 08 أكتوبر 2022، مكتبها التنفيذي الجديد بنسبة مائة في المائة نساء، وتعتبر هذه المرة الأولى التي يحدث فيها هذا الأمر منذ تأسيس تنسيقيات الائتلاف الوطني من أجل اللغة العربية بالمغرب.

وأفاد بيان صحفي – توصل موقع “الإصلاح” بنسخة منه- أن الجمع العام انتخب فوزية رفيق رئيسا للمكتب التنفيذي الجديد، ونادية بوغوليد نائبا لها، علاوة على انتخاب فاطمة الزهراء اشهيبة كاتبة عامة للائتلاف بالجهة وحليمة الطاهري نائبا لها، ولالة مالكة العلوي آيت سيدي أمينة للمال، بينما آل منصب المستشار إلى كل من رشيدة العسول وفاطمة حرار ولالة حفصة العلوي آيت سيدي

وأضاف المصدر، أن المكتب التنفيذي السابق أوصى خلال الجمع العام المنعقد، بتنفيذ مشروع تنظيم المؤتمر الوطني السادس بمراكش، والذي كانت قد توقفت عملية الإعداد القبلي لتنزيله، بسبب الطوارئ الصحية خلال العامين الماضيين 2020/2019، وكذا التسريع بتأسيس مكاتب التنسيقية بالجهة، كمكتب مدينة الصويرة ومكتب مدينة قلعة السراغنة ومكتب مدينة خريبكة والحوز وشيشاوة.

وأفاد المصدر نفسه، أن رئيس تنسيقية الائتلاف السابق د مصطفى غلمان، تلا كلمة تقييمية بالمناسبة، عرض من خلالها مجمل الأنشطة والفعاليات التي أنجزتها تنسيقية جهة مراكش آسفي، خلال الأربع سنوات من ولاية المكتب التنفيذي السابق، مؤكدا على أبعاد وإستراتيجية العمل الميداني الذي شهد تحقيق مجموعة من المرامي والأهداف المسطرة.

وقسم غلمان عمل الائتلاف الجهوي إلى اتجاهين، أوله الاهتمام بالجانب النظري والأكاديمي، الذي استقبل العديد من الأسماء الوازنة في عالم اللغة والبلاغة والنقد والسوسيولوجيا وعلوم اللغة العربية، حيث تم تأسيس مجلس للغة العربية، وصالونها العلمي، استضاف علماء أفذاذ، كعباس ارحيلة وعبد الرحمن بودرع وعبد الرزاق مرزوك ومحمد اليوسفي وعبد الرفيع الجواهري وعبد الجليل هنوش وعبد العلي الودغيري ومالكة العاصمي ومحمد شوقي بنبين وامحمد مالكي وعبد الكريم برشيد ومحمد زهير ..إلخ.

وأضاف غلمان أن الشق الثاني يتعلق بالأنشطة الموازية والثقافية المختلفة، كشراكات التعاون الثقافي والتربوي مع كلية اللغة العربية والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين والعديد من المؤسسات التعليمية العمومية والخصوصية.

من جهتها، أكدت الكاتبة والشاعرة المغربية فاطمة اشهيبة، عضو المكتب التنفيذي للائتلاف، على أهمية تجسيد هذه الطفرات، على أرض الواقع، مشيرة إلى انخراط الهيئة في الترافع على لغة الضاد في المدارس وفي الساحات الثقافية والاجتماعية والسياسية.

واعتبرت اشهيبة، أن طموح تنسيقية الائتلاف، يرقى إلى مستويات تعزيز الحضور في الجامعة والمدرسة وعموم المرافق الاجتماعية الأخرى، مشددة على تحويل المجتمع إلى بنية ونسق متكامل من الرؤى، التي نحتاج إلى تعميق النقاش حولها وتحويلها إلى مشتل من الأعمال والمنجزات.

موقع الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى