بعد الفيضانات الأخيرة.. التعاون الإسلامي تدعو إلى تقديم مساعدات إنسانية عاجلة لإندونيسيا

دعت منظمة التعاون الإسلامي، اليوم الثلاثاء 7 يناير 2020، إلى تقديم مساعدات إنسانية عاجلة إلى إندونيسيا، لمواجهة الآثار السلبية التي تسببتها الفيضانات خلال أسبوع.

ودعا أمين عام المنظمة، يوسف بن أحمد العثيمين، في بيان منشور على موقع المنظمة، الدول الأعضاء والمؤسسات العاملة بالعمل الإنساني إلى المبادرة، على وجه السرعة، لتقديم المساعدة الإنسانية للمتضررين من الفيضانات والانهيارات الطينية التي وقعت في عدة مقاطعات إندونيسية. وأوضح أن تلك الفيضانات “تسببت في نزوح أعداد كبيرة من السكان، ووقوع دمار هائل وخسائر فادحة في الأرواح”.

وارتفع عدد الذين فقدوا حياتهم جراء السيول والانهيارات الأرضية الناجمة عن الهطول الغزير للأمطار في إندونيسيا إلى 66 قتيلًا، منذ بدئها ليلة رأس السنة. كما تسببت الفيضانات بنزوح آلاف السكان من منازلهم، وفق إحصائية رسمية نُشرت الإثنين.

وتشهد إندونيسيا، الواقعة في الحزام الاستوائي، سيولا وانهيارات أرضية باستمرار؛ نتيجة هطول الأمطار الغزيرة على مدار العام. كما تجدر الإشارة أن زلزالًا بقوة 6.4 درجات على مقياس ريختر، ضرب صباح الثلاثاء، جزيرة سومطرة الإندونيسية.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى