أخبارالإصلاح الديمقراطي

النموذج التنموي الجديد في لقاء دراسي تشاوري لحركة التوحيد والإصلاح

احتضن المقر المركزي لحركة التوحيد والإصلاح يوم السبت 8 دجنبر 2018 لقاء دراسيا تشاوريا في موضوع النموذج التنموي الجديد، تستعد من خلاله الحركة لإعداد تصورها ومساهمتها في الموضوع. وافتتح اللقاء بكلمة لرئيس الحركة الأستاذ عبد الرحيم شيخي وكلمة للأستاذ رشيد العدوني حول سياق اللقاء وأهميته ورغبة الحركة في التفاعل الإيجابي مع المبادرة الملكية لإعداد مقترحات للنموذج التنموي الجديد. باعتبار الحركة فاعلا إصلاحيا يسعى للتعاون والتشارك والتفاعل الإيجابي.

وعرف اللقاء الذي حضره خبراء وفاعلون وباحثون تقديم ومناقشة أوراق وعروض متنوعة . بحيث قدم الدكتور عبد الحفيظ يونسي عرضا بعنوان النموذج التنموي السياق والمرتكزات؛ في حين قدم الأستاذ محمد الناجي الإطار المفاهيمي للنموذج التنموي. والأستاذ رشيد بلفقيه عرضا بعنوان المقاربة الاقتصادية للنموذج التنموي. وفي جلسة ثانية قدم كل من الأستاذ عبد الرحيم شلفوات حول النموذج التنموي وسؤال المعرفة. كما قدم الدكتور محمد ابراهيمي عرضا حول سؤال القيم في النموذج التنموي؛ كما نوقش موضوع العلاقة بين الديمقراطية والمجتمع المدني والنموذج التنموي. وعرف اللقاء نقاشا مستفيضا في العروض المقدمة وتم إعداد تقرير خاص بتوصيات اللقاء التي سيتم الاعتماد عليها في إعداد مشروع مذكرة الحركة من لدن اللجنة المكلفة بالموضوع.

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى