المغرب يحتفل باليوم الوطني للتبرع بالدم

يحتفي المغرب يوم 5 دجنبر من كل سنة، باليوم الوطني للمتبرعين بالدم، للإشادة بضرورة هذا العمل التطوعي والواجب الإنساني، فكل شخص بالغ يتمتع بصحة جيدة مدعو للتبرع بالدم، على الأقل كل ثلاثة أشهر بالنسبة للرجال وكل ستة أشهر بالنسبة للنساء.

و بلغ معدل التبرع بالدم 0,88 في المائة من السكان خلال سنة 2021 ، أي حوالي 319.219 متبرعا، بينما توصي منظمة الصحة العالمية بنسبة تزيد عن 1 في المائة من أجل تحقيق الاكتفاء الذاتي من حاجيات الدم.

ويساهم التبرع بالدم في إنقاذ العديد من الفئات، خاصة ضحايا حوادث السير، والمرضى الذين يخضعون لجراحات على مستوى القلب أو الشرايين، والنساء اللواتي يعانين من مضاعفات أثناء الحمل أو لعلاج مختلف أمراض الدم.

يذكر أن الدم يتكون من الكريات الحمراء والكريات البيضاء والصفائح، ويلعب الدم دورا أساسيا في نقل الأوكسجين والمغذيات والأجسام المضادة والهرمونات.

موقع الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى