المستوطنون اليهود المتطرفون يقتحمون المسجد الأقصى من باب المغاربة

اقتحم مستوطنون يهود متطرفون، صباح اليوم  الإثنين 31 أكتوبر 2022 المسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة، بحماية مشددة من قوات الاحتلال الصهيوني.

وأدى المستوطنون طقوسا تلمودية في المنطقة الشرقية منه، ونفذوا جولات استفزازية في باحاته بحماية مشددة من شرطة الاحتلال، التي ضيقت في نفس الوقت، على دخول المصلين الوافدين من القدس والداخل المحتل للأقصى، ودققت في هوياتهم، وأخرجت البعض منهم قسرا منه.

واعترضت “جماعات الهيكل” المزعوم على قرار شرطة الاحتلال تقليص نصف ساعة من ساعات فتح باب المغاربة أمام الاقتحامات تزامنا مع التوقيت الشتوي، حيث بدأوا بحملة تواقيع ورسائل إلكترونية للضغط على شرطة الاحتلال، مطالبين أيضا بفتح المسجد الأقصى أمامهم طوال اليوم.

موقع الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى