المسابقة الرمضانية الثالثة، وهذا هو السؤال الثاني

يدعو فرع حركة التوحيد والاصلاح بتمارة، عموم المهتمين والمهتمات للمشاركة في المسابقة الرمضانية الثالثة 1442، بمناسبة حلول شهر ومضان الأبرك، وهذا هو موضوع سؤالها الثاني: 

السؤال الثاني:

توفي والد النبي صلى الله عليه وسلم بعد أن حملت زوجته آمنة بنت وهب بالنبي الكريم صلى الله عليه وسلم بشهرين، وقد كانت وفاة عبد الله بن عبد المطلب عند أخواله (بنو عدي بن النجار) وهو في رحلة تجارية إلى الشام، يقول الزهري “بعث عبد المطلب عبد الله يمتار (يبيع ويشتري) له تمرا من يثرب، فتوفي عبد الله بها، وولدت آمنة رسول الله صلى الله عليه وسلم، فكان في حِجر عبد المطلب”، وفي كتاب الله ما يثبت يُتم النبي صلى الله عليه وسلم، قال تعالى:﴿ أَلَمْ يَجِدْكَ يَتِيماٗ فَـَٔاو۪يٰ﴾الضحى 6.

وبعد حادثة شق الصدر أعادت حليمة السعدية النبي صلى الله عليه وسلم إلى أمه وهو ابن اربع سنين، وبقي معها حتى توفيت وهو ابن ست سنين.

الحكمة من يُتم النبي:ذكر العلماء العديد من الحِكم أن النبي محمد ولد يتميًا، منها:

أولًا: إبعاد الشكّ والتُّهم في أن هذا الدين كان من توجيه وإرشاد وتربية أبيه وجدّه له؛ خاصة وأن جدّه عبد المُطلب كان من كبار قُريش وأسيادهم.

ثانيًا: إبعاد النبي -عليه الصلاة والسلام- عن الميل إلى مجد الجاه والمال، أو التأثّر بهم، فيلتبس على الناس النبوّة وجاه الدُنيا، فقد نشأ يتيمًا وتولّاه خالقه بالعناية والرعايّة وحده.

ثالثًا: الكمال في القُدوة لغيره من الأيتام، لقول الله تعالى: «لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الآخِر»، فيشعُر اليتيم أن الله تعالى اختار له ما اختاره لنبيّه، مما يزيد صبره، وتشبُّهه بنبيّه .

رابعًا: النشأة على القوّة والصلابة والتحمُّل مُنذ الصّغر؛ ليكون مؤهّلًا لتحمّل مسؤولية الدعوة لجميع البشر فيما بعد، فقد عاش النبي صلى الله عليه وسلم حياة الفقر، وكان يتيمًا، ورعى الغنم، قال -صلى الله عليه وسلم-: «ما بَعَثَ اللَّهُ نَبِيًّا إلَّا رَعَى الغَنَمَ، فقالَ أصْحابُهُ: وأَنْتَ؟ فقالَ: نَعَمْ، كُنْتُ أرْعاها علَى قَرارِيطَ لأهْلِ مَكَّةَ»، وذلك جعله يكتسب عدّة صفاتٍ لا يتحصّل عليها لو لم يعشْ يتيمًا؛ كسعة الصدر، واهتمامه وعنايته برعيّته، وحمايتهم.

خامسًا: صناعة الله تعالىلنبيّه، وتربيته له، ومن ذلك بُعده عن عبادة الأصنام والمُحرّمات التي كانت تحصُل في مُجتمعه، وكان يُشتهر عنه الصفات الحميدة، فقال سبحانه مُتفضّلًا على نبيّه الكريم: «أَلَمْ يَجِدْكَ يَتِيمًا فَآوَى وَوَجَدَكَ ضَالًّا فَهَدَى وَوَجَدَكَ عَائِلًا فَأَغْنَى».

السؤال الثاني: أين توفيت أم النبي صلى الله عليه وسلم ؟ 

 

اطلع ـ في هذا الرابط ـ على:شروط ومواصفات المشاركة في المسابقة الرمضانية الثالثة 1442هـ

-*-*-*-*-*-*-*-*

السؤال الأول : اذكر (ي) السور التي ورد فيها النداء “يا أيها الناس ” أربع مرات؟

السؤال الثاني: أين توفيت أم النبي صلى الله عليه وسلم ؟ 

أخبار / مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى