المركب التربوي فاطمة الفهرية يحتفي بجيرانه بمناسبة ذكرى 11 يناير‎

نظم قسم الدعوة بالجهة الكبرى للقرويين بالتنسيق مع الفرع المحلي للحركة المرينيين بفاس حفلا على شرف جيران المركب التربوي فاطمة الفهرية إحياء لذكرى تقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال وذلك يوم الجمعة 22 جمادى الأولى 1442 موافق 17 يناير 2020.

ألقى الأستاذ محمد بنشنوف كلمة تربوية تناول من خلالها هدي النبي صلى الله عليه وسلم في التعامل مع الجيران الذي رفع مكانة الجار في الإسلام.

من جهته عرف الأستاذ عبد الحي الوادي مسؤول الدعوة بالجهة بحركة التوحيد والإصلاح وأدوارها الإصلاحية، باسطا أرضية  تضم أهم الأنشطة التي سيحتضنها المركب التربوي، التربوية الدعوية والتكوينية العلمية.

ليختتم بعدها الأستاذ أحمد أبرومي الكاتب العام بالجهة ركز من خلالها على حرص الجمعية على العمل وفق القانون والاختصاصات الموكولة لها، والانفتاح على المحيط والمجتمع من أجل خدمة الصالح العام.

يذكر أن الحفل عرف تفاعلات إيجابيات من قبل الجيران والذين باركوا بناء هذه المعلمة وأبدوا رغبتهم في الاستعداد للانخراط في أنشطة المركب التربوي فاطمة الفهرية.

عبد الرحمان مزيوكة

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى