المديريات الإقليمية لوزارة التربية الوطنية تدعو لإرجاع التلاميذ المفصولين والمنقطعين عن الدراسة

استعدادا للدخول المدرسي الجديد، راسلت المديريات الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة بمختلف مدن المملكة مدراء المؤسسات التعليمية في شأن عملية إرجاع التلاميذ والتلميذات المفصولين والمنقطعين عن الدراسة برسم الموسم الدراسي 2022-2023.

ودعت المديرية الإقليمية مولاي يعقوب حسب مراسلة موجهة  لمدراء المؤسسات التعليمية -حصل موقع الإصلاح على نسخة منها- إلى معالجة طلبات الاستعطاف المقدمة برسم الموسم الدراسي الجديد من قبل التلاميذ المفصولين والمنقطعين قبل متم شهر شتنبر 2022.

كما طالبت المديرية الإقليمية موافاة مصلحة تأطير المؤسسات التعليمية والتوجيه بنسخة من محاضر مجالس إرجاع المفصولين والمنقطعين عن الدراسة مصحوبة بالحصيلة العددية لهذه العملية قبل 15 أكتوبر 2022. 

وتأتي هذه العملية تنفيذا للمقرر الوزاري رقم 011.22 بتاريخ 28 يونيو 2022 بشأن تنظيم السنة الدراسية 2022-2023، واتفاقية الشراكة والتعاون الموقعة بين الوزارة ورئاسة النيابة العامة بتاريخ 1 مارس 2021 في مجال إلزامية التعليم الأساسي من أجل الحد من الهدر المدرسي، والمذكرة الوزارية رقم 137 بتاريخ 4 أكتوبر 2006 بشأن إرجاع التلاميذ المفصولين والمنقطعين.

وقد وصلت نسبة الانقطاع الدراسي في التعليم الإعدادي الثانوي خلال الموسم الماضي إلى 8 في المائة، ويتضمن مشروع الوزارة المعنية إدماج 22 ألفا و773 تلميذا غير ممدرس مباشرة في الأسلاك النظامية، وضمان استفادة 23 ألفا و766 تلميذاً من فرصة تعليم ثانية. وتبقى نسبة الانقطاع أقل في التعليم الابتدائي حيث لا تتعدى 2.1 في المائة.

وكانت وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة قد أصدرت المقرر الوزاري الرسمي الخاص بتنظيم السنة الدراسية 2023/2022 الذي يهدف إلى تحديد مختلف المحطات والعمليات والأنشطة المبرمجة برسم السنة الدراسية المقبلة بالأسلاك التعليمية الثلاث (السلك الابتدائي والسلك الثانوي الاعدادي والسلك الثانوي التأهيلي).
وستنطلق الدراسة بشكل فعلي بالتحاق التلميذات و التلاميذ بالأقسام الدراسية يوم الإثنين 5 شتنبر 2022 بالنسبة للتعليم الأولي والسلك الابتدائي والسلك الثانوي الاعدادي والثانوي التاهيلي وبأقسام تحضير شهادة التقني العالي ويوم الاثنين 3 أكتوبر 2022 بالنسبة لأقسام التربية غير النظامية.

موقع الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى