أخبارالرئيسية-دعاة مغاربة

القاضي برهون في ذمة الله

توفي صباح اليوم الجمعة الشيخ القاضي برهون متأثرا بمضاعفات فيروس كورونا، ويعد برهون أحد الوجوه العلمية والدعوية بمدينة الدارالبيضاء. وكان خطيبا وواعظا بمسجد عثمان ابن عفان بحي مبروكة – عمالة مقاطعات مولاي رشيد ابتداء من عام 1998 م إلى حين وفاته.

ولد في قبيلة بني زيات إحدى قبائل غمارة اقليم شفشاون عام 1947. وحفظ القرآن الكريم. ونال  عام 1997 أطروحة الدكتوراه من كلية الآداب والعلوم الانسانية الرباط،  تخصص السنة وعلومها بتاريخ 22/05/1993 م، في موضوع: ” المسند الصحيح من التفسير النبوي للقرآن الكريم من سورة الفاتحة إلى آخر سورة النساء “.

ومن آثاره ومؤلفاته: “خبر الواحد في التشريع الإسلامي وحجيته” طبع أولا في مجلد، ثم أعيد طبعه في مجلدين. و كتاب “القول المبين في زكاة العروض والمستغلات ومخرجات الأرض والدين”. و “التجرؤ المفرط على ادعاء الإجماع على إباحة أخذ الثمن الأكثر والزيادة في الثمن للأجل والتقسيط”، و “حكم الشرع في عقد الإجارة وأنواع من عقود البيع”. و“الشرائع السماوية تحرم الربا في الإقراض والإقتراض والمعاملات التجارية والمصرفية”.

رحم الله الفقيد القاضي برهون وأسكنه فسيح جناته.

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى