العثماني: المملكة تؤمن بدبلوماسية متعددة الأطراف تضمن للقارة الأفريقية مكانتها اللائقة

ركزت كلمة الدكتور سعد الدين العثماني؛ رئيس الحكومة المغربية، خلال كلمته باسم الوفد المغربي في جلسة المناقشة العامة للجمعية العامة الـ74 للأمم المتحدة، على إيمان المملكة بدبلوماسية متعددة الأطراف بقيادة الملك محمد السادس متجددة وفعالة وفق مقاربة استباقية ومتفاعلة مع القضايا الشاملة على أساس من التوازن والواقعية والنجاعة.

وشدد، رئيس الحكومة، الذي يرأس بتكليف من الملك، الوفد المغربي المشارك في أشغال الدورة الرابعة والسبعين للجمعية العامة، في هذا الإطار، على أن العمل متعدد الأطراف الذي ينشده المغرب ينبغي أن يضمن للقارة الإفريقية المكانة التي تستحقها كفاعل على المستوى الدولي، والدفاع عن نديتها مع غيرها من الفاعلين الدوليين.

واستعرض العثماني ثلاث مستويات لتسريع معالجة التحديات في مجال الشراكات المتعددة الأطراف والـتأقلم مع المستجدات وتتمثل في مواجهة التهديدات الأمنية، بما فيها الإرهاب، ومشاكل الهجرة التي تعرف تفاعلا وتنسيقا بين مختلف الدول، والتغيرات المناخية، والتنمية البشرية والمستدامة.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى