الرئيس الفلسطيني يلغي احتفالات عيد الفطر ويعلن تنكيس الأعلام حدادا على الشهداء بقطاع غزة

قرر  محمود عباس رئيس السلطة الفلسطينية مساء الإثنين،  إلغاء كافة الاحتفالات لمناسبة عيد الفطر، واقتصارها على الشعائر الدينية فقط. كما أعلن تنكيس الأعلام حدادا على أرواح الشهداء الذين قُتِلوا في القصف الإسرائيلي على قطاع غزة. وطالبت فلسطين بتدخل أمميّ لوقف عدوان الاحتلال الإسرائيلي.

وقصفت طائرات الاحتلال الصهيوني  بغارتين شرق بيت حانون، ما أدى لاستشهاد 9 مواطنين بينهم 3 أطفال، إضافة إلى عشرات الإصابات التي نقلت إلى المستشفى، قبل أن ترتفع الحصيلة إلى 20 شهيدا بينهم 9 أطفال. وقد أعلنت مصالح وزارة الصحة الفلسطينية في غزة  عن ارتفاع عدد ضحايا العدوان الاسرائيلي الى 20 شهيدا من بينهم 9 أطفال و65 مصابا.

ويأتي هذا العدوان على غزة، بعدما أعلنت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، توجيه “ضربة صاروخية للعدو في القدس المحتلة ردا على جرائمه وعدوانه على المدينة المقدسة”.

الإصلاح/ متابعات

 

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى