الحسيمة تفقد أحد دعاتها.. الأستاذ محمد الغلبزوري في ذمة الله

فقدت مدينة الحسيمة أمس الجمعة أحد دعاتها الأستاذ محمد الغلبزروي، وعضو المكتب الإقليمي لفرع حركة التوحيد والإصلاح بمدينة الحسيمة.
وقد نعاه الأستاذ هشام بيوط أحد قيادات العمل الإسلامي بجهة طنجة تطوان الحسيمة، قائلا: عرفته لمدة ثلاث سنوات أثناء تواجدي بالحسيمة كان أخا متواضعا خلوقا دائما يستقبلك بابتسامة ويحفزك للمضي قدما في العمل الدعوي والخيري وكان سباقا لأي عمل تطوعي فيه الخير..حديثه معك تحس به ينبع من القلب ويلامس جوارحك ويعطيك دفعة قوية للعمل.
كما نعاه الأستاذ محمد عليلو منسق مجلس شورى حركة التوحيد والإصلاح في تدوينة قال فيها: علمت بوفاة أخينا محمد الغلبزوري بمدينة الحسيمة، بعد معاناة شديدة مع المرض، وبهذه المناسبة الحزينة أتقدم بالتعازي والمواساة لزوجته وأبنائه وذويه ولإخواننا وأخواتنا في فرع الحركة بإقليم الحسيمة،سائلا الله تعالى أن يغفر له ويرحمه، وأن يلهم أسرته الصبر والسلوان.
رحم الله الأستاذ الفاضل امحمد الغلبزوري، ورزق أهله الصبر والسلوان.
الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. إنا لله وإنا إليه راجعون . رحم الله الفقيد بالرحمة والمغفرة وأسكنه الجنة ورزق أهله الصبر والسلون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى