أخبارالرئيسية-

الحركة تعبر عن مشاعر الأخوة والمواساة للشعبين اللبناني والسوداني وتنوه بجهود التضامن المغربية

عبرت المكتب التنفيذي لحركة التوحيد والإصلاح عن مشاعر الأخوة والمواساة للشعبين الشقيقين اللبناني والسوداني، على إثر بعض المآسي والكوارث التي تعرضا لها، حيث عرف الشعب اللبناني انفجار مرفأ بيروت، والشعب السوداني فيضانات اجتاحت البلاد وخلفت آثارا كارثية.

كما نوه المكتب التنفيذي لحركة التوحيد والإصلاح؛ في بلاغ صادر لها بمناسبة انعقاد لقائه العادي، بجهود الدعم والتضامن التي قامت بها بلادنا على عادتها، والدعوة إلى مواصلة القيام بواجب الأخوة الذي يحث عليه ديننا الحنيف.

وعقد المكتب التنفيذي لحركة التوحيد والإصلاح لقاءه العادي يوم السبت 23 محرم 1442هـ الموافق لـ 12 شتنبر 2020م وهو اللقاء الافتتاحي للموسم الدعوي الجديد، واجتمع المكتب بشكل حضوري بالنسبة لنصف أعضائه وعن بعد بالنسبة للنصف الآخر، وذلك في التزام بالإجراءات الوقائية الضرورية الموصى بها من قبل الجهات المختصة. كما تدارس المكتب عددا من القضايا التنظيمية والوطنية والدولية.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى