الجامعة العربية: ما يجري في القدس جريمة حرب وتطهير عرقي

قالت جامعة الدول العربية، إن ما يجري في مدينة القدس وحي الشيخ جراح خاصة جريمة حرب وتطهير عرقي خطير في سلسلة الجرائم المتواصلة التي يرتكبها الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني منذ عقود.

وأدان الأمين العام المساعد لشؤون فلسطين والأراضي العربية المحتلة بالجامعة العربية سعيد أبو علي في تصريحات صحفية، اليوم الأربعاء، جريمة تهجير عائلات من حي الشيخ جراح في مدينة القدس المحتلة، لإحلال المستوطنين مكانهم، استمرارا لسياسة التهجير القسري للفلسطينيين.

وأضاف أن سياسة هدم منازل الفلسطينيين، وآخرها هدم منزلين لعائلة صالحية في حي الشيخ جراح، وتشريد واعتقال سكانها تحت مسميات ومبررات واهية، كلها تأتي لتحقيق نتيجة واحدة، وهي تهجير الفلسطينيين من وطنهم والتضييق عليهم.

وطالب، المجتمع الدولي والجنائية الدولية بالتحرك الفوري لوضع حد للتطهير العرقي بحق الشعب الفلسطيني، مشيرا إلى استهداف مباشر وكامل لحي الشيخ جراح وستة أحياء أخرى في سلوان، مشددا على ضرورة التصدي بصورة سريعة وحاسمة لتلك الجرائم والترحيل القسري تقتضيها خطورة الجرائم المرتكبة، وفق قوله.

الإصلاح/وكالات

 

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى