اتحاد علماء المسلمين يندد بالجرائم والمؤامرات التي تقوم بها الإمارات وغيرها ضد الشعب اليمني

ندد الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين بالجرائم والمؤامرات الدنيئة والفتنة الداخلية التي تقوم بها الإمارات وغيرها ضد الشعب اليمني الكريم، داعيا الدول الإسلامية والعالم أجمع بالوقوف مع الشعب اليمنى ودعمه ماديا ومعنويا في الحفاظ على وحدته وشرعيته، وإعادة الأمن والأمان إليهم.

وجاء هذا التنديد في بيان صادر عنه أمس الأحد فاتح شتنبر 2019، ناشد فيه اليمنيين بالوحدة والالتفاف حول مصالحهم دون الاستقواء بالغير، مذكرا بقية “دول التحالف” بأن مهمتهم الأصلية في اليمن هي حفظ أمنه واستقراره ووحدته ودعم شرعية حكومته.

وفي ختام بيانه ذكر الاتحاد الظالمين الطغاة بقوله تعالى : (أَلَمْ تَرَ كَيْفَ فَعَلَ رَبُّكَ بِعَادٍ إِرَمَ ذَاتِ الْعِمَادِ الَّتِي لَمْ يُخْلَقْ مِثْلُهَا فِي الْبِلَادِ وَثَمُودَ الَّذِينَ جَابُوا الصَّخْرَ بِالْوَادِ وَفِرْعَوْنَ ذِي الْأَوْتَادِ الَّذِينَ طَغَوْا فِي الْبِلَادِ فَأَكْثَرُوا فِيهَا الْفَسَادَ فَصَبَّ عَلَيْهِمْ رَبُّكَ سَوْطَ عَذَابٍ إِنَّ رَبَّكَ لَبِالْمِرْصَادِ) الفجر.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى