“أساتذة التربية الإسلامية” بالمغرب يناقشون تثبيت المكتسبات وتطوير الأداء في مجلسهم الوطني

انعقدت يومي السبت والأحد 21 و22 الماضيين بأكادير أشغال المجلس الوطني للجمعية المغربية لأساتذة التربية الإسلامية تحت شعار: “تواصل، تشارك، والتزام في خدمة التربية الاسلامية”.

وقال سعيد لعريض؛ رئيس الجمعية المغربية لأساتذة التربية الإسلامية خلال كلمته بالجلسة الافتتاحية أن محطة المجلس الوطني لأكادير مناسبة لتجديد العزم والالتزام، لمواصلة أدوارنا في خدمة مادة التربية الاسلامية….

واختتمت صباح الاحد 22 ماي 2022 بقاعة غرفة التجارة والصناعة والخدمات بأكادير أشغال المجلس الوطني الثاني للجمعية المغربية لأساتذة الترببة الاسلامية.
حيث عرفت الجلسة الختامية للمجلس الوطني بتقديم عروض حول واقع وآفاق اشتغال الجمعية: تصوريا وإعلاميا واستشرافا لرسالية المكتب الوطني ، وفروعه الممتدة عبر ربوع المملكة المغربية. وعرفت حفل توزيع الجوائز على الفائزين في المسابقة لأحسن مورد رقمي من إنتاج أساتذة المادة. وتميزت بقراءة بيان أكادير الختامي.
وقدمت الدكتورة فاطمة أباش مداخلة تحت عنوان: “الجمعية المغربية لأساتذة التربية الإسلامية بين تثبيت المكتسبات وتجويد الأداء”، ومداخلة الأستاذ محمد ادوحموش حول موضوع “الورقة الإعلامية للجمعية”.
كما شهد اليوم الختامي لأشغال المجلس الوطني الذي حضره 26 فرعا محليا، قراءة مشروع بيان المجلس الوطني. وتوج بحفل تكريم الفائزين في مسابقة إنتاح أحسن مورد رقمي التي أعلن عنها المكتب الوطني في رمضان 1441، بتوزيع الجوائز على المتوجين.
الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى