أخبارالرئيسية-ثقافة و مجتمعفلسطين وقضايا الأمة

هناوي: رعاية الدولة المغربية لمواطنيها اليهود ليس من أجل عيون الكيان الصهيوني

قال المناضل عزيز هناوي؛ الكاتب العام للمرصد المغربي لمناهضة التطبيع، “عندما تقوم الدولة المغربية برعاية مواطنيها اليهود فليس ذلك من اجل أن “يعبر قادة الكيان الصهيوني عن الرضى والغبطة” و يطلقوا فقاعات التطبيع النفسي الفراغي في الهواء لصناعة أشياء في العلاقة مع الدولة المغربية هنا و كأن الكيان الصهيوني هو الراعي الروحي لليهود في العالم و بالتالي فإنه يعبر عن “غبطته” برعايتهم من قبل الدولة المغربية …

وأكد الكاتب العام للمرصد المغربي لمناهضة التطبيع؛ في تدوينة له على حسابه الرسمي فايسبوك، أن اليهود المغاربة هنا هم مواطنون مغاربة و حقهم على الدولة ان ترعى شؤونهم كمواطنين.. لهم ما لهم و عليهم ما عليهم كمغاربة .

وأضاف هناوي “اما الكيان الصهيوني فهو كيان عصابة ارهابية احتلالية قاتلة منذ ما قبل إعلان الدولة و ما بعدها..و إلى اليوم .. ولا مجال للسقوط في نسيان هذا أو تناسيه أو تزويره. المغرب عندما يرعى مواطنيه هنا .. فليس عشان سواد عيون “إسرائيل” . وتهنئة رئيس الكيان الارهابي مرفوضة من الشعب المغربي. الكيان_الصهيوني_عدو_إرهابي”.

الإصلاح

الوسوم

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق