أخبارالرئيسية-ثقافة و مجتمع

مراد هوفمان سفير ألمانيا السابق بالمغرب في ذمة الله

توفي صباح اليوم الاثنين 13 يناير 2020، الدكتور مراد هوفمان، سفير ألمانيا السابق بالمغرب، والعضو الشرفي للمجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا.

ولد سنة 1931 في أشافنبورغ، وهي بلدة كبيرة في شمال غرب بافاريا تابعة إداريا لمنطقة (فرنكونيا السفلى بألمانيا)، دبلوماسي ومؤلف ألماني مسلم بارز، بدأ بدراسة القانون بعد حصوله على شهادة البكالوريا في ميونخ وتخرج من هارفارد وحصل بعدها على الدكتوراه في القانون.

عمل منذ الخمسينات في سفارة ألمانيا الإتحادية في الجزائر وهذا ما جعله يشاهد عن قرب الثورة الجزائرية التي يبدو أنها أثارت اهتمامه الشديد ودفعته للتأمل.

عمل كخبير في مجال الدفاع النووي في وزارة الخارجية الألمانية وكان إسلامه موضع جدل بسبب منصبه الرفيع في الحكومة الألمانية.

عمل كمدير لقسم المعلومات في حلف الناتو في بروكسل من عام 1983 حتى 1987 ثم سفيرا لألمانيا في الجزائر من 1987 حتى 1990 ثم سفيرا في المغرب من 1990 حتى 1994.

اعتنق الإسلام سنة 1980، وهو صاحب العديد من الكتب التي تتناول مستقبل الإسلام في إطار الحضارة الغربية وأوروبا، وهي : كتاب (يوميات مسلم ألماني)، و(الإسلام عام ألفين)، و(الطريق إلى مكة)، وكتاب (الإسلام كبديل) الذي أحدث ضجة كبيرة في ألمانيا، ركز فيها على التوازن الكامل والدقيق بين المادة والروح في الإسلام.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق