أخبارالرئيسية-رمضان

“مؤسسة محمد السادس”: تنظيم أنشطة متعددة لفائدة خدام بيوت الله وذويهم خلال رمضان

قالت مؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية للقيمين الدينيين إنها حرصت على إحاطة خدام بيوت الله تعالى وذويهم برعاية خاصة، سيما خلال شهر رمضان الأبرك لعام 1441هـ، وذلك عملا بالتوجيهات السامية لأمير المؤمنين الملك محمد السادس، الرامية إلى العناية بهذه الفئة عبر جميع ربوع المملكة، وتكريس قيم التعاون والتكافل الاجتماعي معها.

وأوضحت المؤسسة، في بلاغ لها صدر أمس الجمعة، أنها نظمت في هذا الإطار العديد من الأنشطة لفائدة هذه الفئة العاملة في نكران ذات، متقيدة في ذلك بالتدابير الاحترازية التي سنتها سلطات المملكة في مواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد.

وأبرز البلاغ أنه كان من أبرز هذه الأنشطة “مؤنة رمضان” لفائدة 13 ألفا و591 من القيمين الدينيين المعوزين والعاجزين وأراملهم، وحملات تضامنية عبارة عن إعانات عينية ومالية استفاد منها 15 ألفا و593 فردا من أسرة القيمين الدينيين.

وأضاف المصدر ذاته أن هذه الأنشطة تمثلت أيضا في تنظيم مجالس قرآنية عبر منصات التواصل الاجتماعي، ومسابقة ثقافية ترفيهية لفائدة أبناء القيمين الدينيين، وفسحة العيد لفائدة 2781 فردا من بين الأكثر احتياجا من القيمين الدينيين وأراملهم.

وأكد البلاغ أن المؤسسة أولت أيضا اهتماما استثنائيا بوضعية منخرطيها من القيمين الدينيين العاجزين عن مواصلة مهامهم، حيث صرفت إعانة العجز لفائدتهم عن شهور مارس وأبريل وماي في وقت مبكر.

الإصلاح

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق