أخبارالرئيسية-خطب منبرية

رمال: العرش هو الرمز الذي اختاره المغاربة ليكون عنوانا لسيادتهم

يستحضر المغاربة ذكرى متميزة وخاصة ألا هي ذكرى تربع صاحب الجلالة على عرش أسلافه. إن العرش هو الرمز الذي اختاره المغاربة ليكون عنوانا لسيادتهم، إن أول ما قامت به الدولة المغربية المستقلة قامت في شكل دولة  إسلامية في إطار نظام إسلامي سني أصيل، قائم على  الكتاب والسنة، والعدل والمساواة ، والتعاون  على البر والتقوى ، والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر،  وفقا للوثيقة التاريخية (مديرية الوثائق الملكية/الوثائق ج1- ص:56 ) والتي كانت بمثابة دستور  مغربي مكتوب، قامت على أساسه  الدولة المغربية  الناشئة  بزعامة  مؤسسها الإمام إدريس الأول  الذي أصبح  رئيس الدولة الجديدة بمقتضى بيعة إسلامية شرعية أجماعية سلمية واختيارية يوم الجمعة 4 رمضان 172هـ موافق لـ 6 فبراير 789م، أي قبل أزيد من 12 قرنا  ونصف القرن.

وهكذا فإن عقد البيعة يتضمن حقوقا والتزامات، وهو تعاقد يتم من خلاله تبادل الطاعة  التامة مقابل انجاز مجموعة من الأهداف المتعلقة بالصالح العام  على كافة  المستويات المادية والدينية.

والنموذج والمثل الذي يتم الاستناد إليه فهو مبايعة أبي بكر الصديق والتي جاءت كما يلي: أما بعد أيها الناس فإني قد وليت عليكم ولست بخيركم، فإن أحسنت فأعينوني، وإن أسأت فقوموني، القوى فيكم ضعيف حتى آخذ الحق منه إن شاء الله، والضعيف فيكم قوي عندي حتى أريح عليه حقه إن شاء الله، أطيعوني ما أطعت الله ورسوله، فإذا عصيت الله ورسوله فلا طاعة لي عليكم”.

د. أوس رمال (مقطع من خطبة الجمعة ألقيت يوم2017/7/28 بفاس)

 

‫2 تعليقات

  1. ما قيمة هذه المواضيع ولماذا نشرها ليست لها قيمة دعوية أو فكرية أو سياسية سوى أنها تعبر عن الفهم الخطأ للوسطية والاعتدال ……

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار / مقالات ذات صلة

إغلاق