أخبارالرئيسية-

حماس تؤكد في تصريح صحفي: أن خيار المقاومة سيظل حاضرا بالمرصاد لمن يتطاول على حقوق شعبنا ومقدساته

أكدت حركة المقاومة الإسلامية “حماس” أن المقاومة هي الخيار أمام تطاول العدو الصهيوني على حقوق شعبنا ومقدساته. كما أضافت أن قادة الاحتلال الأقزام تطاولوا على الأقصى ومقدساتنا المباركة بدعوات استباحته يوم عيد الأضحى، والرد يأتيهم وسيأتيهم من أبناء شعبنا، وأن أي مساس بمقدساتنا سيكون ثمنه غاليا. وأن الشهادة والبطولة التي يرسمها شهداء الضفة والقدس بجهادهم يؤكد للعدو الصهيوني أن خيار المقاومة سيظل حاضرا بالمرصاد لمن يتطاول على حقوق شعبنا ومقدساته، وأبناء شعبنا البطل ومقاوموه الأبطال سيواصلون دربهم بعزم لا يلين، وبطولة لا تنكسر، ولا تعرف مستقرا لها سوى النصر أو الشهادة.

جاء ذلك في تصريح صحفي لحركة حماس نشر  اليوم الجمعة 16 غشت 2019 على موقعها الإلكتروني  تعقيبا على عملية الدعس البطولية جنوب بيت لحم، حيث دعت الحركة أبناء شعبنا الحر الأبي إلى احتضان عائلات الشهداء والأسرى منفذي العمليات الجهادية ومساندتها في وجه إجراءات الاحتلال، فشعبنا المرابط فوق أرضه يواجه كل إجرام الصهيونية وتآمر العالم منذ 100 عام، وستبقى المقاومة بأشكالها كافة مشرعة في وجه الاحتلال حتى نيل حقوقنا على كامل ترابنا الوطني.

كما تقدمت  بالتهنئة من عائلات الشهداء الأبطال، ونقول لأمهات الشهداء وآبائهم جزاكم الله خيراً على الوفاء لفلسطين، فهذا الوفاء لفلسطين وأرضها ثمار النبل الذي زرعتموه في أبنائكم الأبطال. وإنه لجهاد نصر أو استشهاد.

يذكر أنه أصيب مستوطنان يهوديان بجروح خطيرة في عملية دهس جنوبي الضفة الغربية، الجمعة، فيما قال إعلام عبري إن المهاجم لقى حتفه إثر إطلاق النار عليه، دون توضيح هويته. من جهته، أفاد الجيش الإسرائيلي، عبر بيان، بأنه من خلال تحقيق أولي تبين أن المهاجم صدم بسيارته اثنين من المستوطنين اللذين نقلا إلى المستشفى لتلقي العلاج، مضيفا أنه تم تحييد المهاجم.

موقع الإصلاح

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار / مقالات ذات صلة

إغلاق