أحبك وطنيأنشطة جهة الوسط

حركة التوحيد والإصلاح تنصب خيمة العفة بأولاد أفرج

في إطار تفعيل البرنامج الدعوي لحملة أحبك وطني والذي حمل شعار “حريتي في عفتي ” نظمت حركة التوحيد والإصلاح بأولاد افرج طيلة هذه الأيام أنشطة متنوعة ، كان من أهمها نصب خيمة قرب دار الشباب وذلك يوم الخميس 23 ماي 2013م ابتداء من الساعة الثامنة صباحا، حيث تم استقبال الوافدين من سكان القرية ، وأغلبهم تلاميذ المؤسسات التعليمية الابتدائية والإعدادية والثانوية ، الذين واكبوا النشاط بحماس . وقد أطر هذا النشاط أعضاء الحركة ومتطوعون من الأساتذة والآباء والأمهات، وأطر جمعية الرسالة للتربية والتخييم وروادها ، ولقيت الحملة تجاوبا كبيرا. وقد استهدفت شرائح مجتمعية باختلاف أعمارهم ومستوياتهم، وتم تبسيط الخطاب واستعملت الوسائط وسيلة للتواصل ، كما نظمت ورشات تأطيرية داخل الخيمة عالجت قضية العفة والعلاقات غير الشرعية بين الذكور والإناث ، ووضعت خططا ومقترحات لتجاوز كل المظاهر السلبية والتصرفات المخلة بالحياء العام، ووقف من خلالها المؤطرون والمستفيدون عن حجم الخسارة الدنيوية والأخروية التي يجنيها الإنسان بابتعاده عن نهج الدين وشريعته. وقد قرئت أغلب الوسائط الدعوية طيلة اليوم ، وتم شرحها وتوضيح دلالاتها ومقاصدها . وفي استطلاع للمشاركين والزائرين استحسن السكان هذه المبادرة الطيبة وتمنوا تكرارها، وإضافة أيام تواصلية معها ، وعبر آخرون عن سعادتهم بدفاعهم عن القيم والهوية الحضارية للأمة، وبعض المداخلات ذهبت إلى شجب الأفلام المدبلجة، وصناعة الفجور، والحرب على منظومة القيم، وتمت الدعوة إلى التمسك بالدين وإحيائه في القلوب، واستثمار مضامين الحملة فيما ينفع الأمة . وكان اليوم التواصلي فرصة للتعبير عن الانشغالات والاهتمامات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار / مقالات ذات صلة

إغلاق