أنشطة أعضاء المكتب التنفيذيأنشطة جهة الوسطالرئيسية-

توفيق والإدريسي يؤطران الدورة العادية لمجلس الشورى لجهة الوسط

خلال كلمة افتتاحية للدورة العادية لمجلس شورى جهة الوسط، تفضل رئيس الجهة مولاي أحمد صبير الإدريسي بكلمة افتتاحية ترحيبية وضع من خلالها المشاركين في السياق العام لهذه الدورة العادية من أجل مزيد من التشاور و تقييم الأنشطة المنجزة ووضع البرامج المستقبلية.

من جهته، قدم الدكتور محمد عز الدين توفيق عضو المكتب التنفيذي كلمة تربوية انطلق فيها من طبيعة الحركة و صفتها التجديدية والشورية، مبرزا الصفات التي وجب التحلي بها من أجل تجاوز العراقيل التي لخصها في الغضب و اليأس والاستعجال والانسحاب ولتخطيها، وقدم مجموعة من الحلول أبرزها الذكر الكثير والصحبة الصالحة وترتيب الأعمال والإصلاح من الداخل.

أما الحصة التواصلية لهذه الدورة فخصصت لعرض مشروع الأسرة الذي قدمته الدكتورة حنان الإدريسي النائب الثاني لرئيس الحركة، بسطت من خلاله الدوافع والغايات التي تروم وضع هذا المشروع، باعتبار الأسرة اللبنة الأساسية الذي يستوي عليها كيان المجتمع وبها يرتقي، هذا المشروع الذي يأتي في سياق المساهمة في إرساء مفاهيم تشد بنيان الأسرة ودفع ما يُهدد استقرارها.

كما تم عرض برنامج الأنشطة للموسم 2018-2019 وبرنامج الأنشطة للموسم 2019- 2020 مع المناقشة والمصادقة.

يشار إلى أن هذه الدورة التي احتضنها المقر الجهوي للحركة برسم المرحلة 2018-2022 ، نظم تحت شعار قوله تعالى: ” يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله حق تقاته و لا تموتن إلا و أنتم مسلمون”، وخلدت ذكرى أحد أبرز قادة الحركة الإسلامية المعاصرة هو الشيخ كمال إبراهيم، الذي وافته المنية في 10 ذي الحجة 1440 هـ.

الإصلاح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار / مقالات ذات صلة

إغلاق