أنشطة أعضاء المكتب التنفيذيأنشطة جهة الشمال الغربيالرئيسية-الشباب

بخوش يؤطر الملتقى الشبابي الأول بتمارة

أكد جمال بخوش المسؤول الوطني للشباب خلال كلمته حول مقاربة الحركة للعمل الشبابي، أن الأصل في الشباب هو الإصلاح رغم الإدعاءات وبعض الظواهر السلبية التي تظهر أحيانا باسم التطرف والإلحاد وانتشار الغش.. واضعا انتهاج جل المؤسسات للمقاربات المندمجة من أجل حل مشاكل الشباب مضيفا لها نهج الحركة للمقاربة التشاركية الإشراكية للشباب مع التكاملية وتبني أسلوبي التوسيع والتجويد في العمل.

وعرج بخوش على الأهداف الإستراتيجية التي وضعتها الحركة من أجل تشجيع الشباب على العطاء والتطوع والقيم الإيجابية، مع ضرورة تكوين الشباب والانفتاح على فضاءاتهم.. كما عرف العرض نقاشا تركز على وجوب القيام بمبادرات نوعية لفائدة الشباب، وذلك خلال أشغال الملتقى الشبابي الأول للحركة بمدينة تمارة والذي نظم يوم السبت 11 يناير 2020.

وفي المحور المهارى تم بسط البرنامج السنوي للعمل الشبابي بإقليم تمارة من قبل المسؤول الشبابي الإقليمي، وفيلما تحسيسيا للحملة الوطنية للتطوع، فيما تركزت ورشات الملتقى حول ثلاث محاور رئيسية هي: العمل بالمؤسسات التعليمية والجلسات التربوية، والعمل الصيفي بما فيه المخيم، لتقدم كل مجموعة تقريرا مركزا لأهم الأفكار المطروحة والتي عرفت نقاشا مستفيضا وجديا داخل المجموعات.

وكانت أولى فقرات الملتقى الذي يهدف إلى تكوين تواصل بين قيادة الحركة بالقسم المركزي للشباب وشباب إقليم تمارة، قراءة للمسؤول الإقليمي في شعار الملتقى “إن خير من استأجرت القوي الأمين”.

أحمد السكري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار / مقالات ذات صلة

إغلاق