أخبارأنشطة أعضاء المكتب التنفيذيالرئيسية-ثقافة و مجتمع

بحضور رئيس الحركة، انطلاق أشغال الدورة 18 للجامعة الشتوية للقيادات الطلابية

أكد حمزة دام رئيس منظمة التجديد الطلابي أن الجامعة الشتوية محطة مهمة في عمل منظمة التجديد الطلابي لثلاثة أسباب:

  • محطة لتعزيز أواصر الأخوة والمحبة
  • محطة للتكوين والتأطير والتفاكر حول قضايا وهموم القيادات الطلابية
  • محطة لتجديد العهد على السير في هذا المسار الدعوي الإصلاحي.

وأضاف إدام خلال افتتاح أشغال الدورة 18 للجامعة الشتوية للقيادات الطلابية، يوم الجمعة 14 فبراير 2020، على مركزية الوظيفة التكوينية داخل المنظمة المنبثقة من دورها في إنتاج النخب الإصلاحية الواعية والرسالية، وهي منطلقة أيضا من انتماء المنظمة لمدرسة في التغيير الحضاري تعتبر المدخل الأساسي لهذا التغيير هو الإنسان، مضيفا أن للجامعة ميزة أخرى وهي أنها تنظم بشراكة مع حركة التوحيد والصلاح وتستهدف القيادات الطلابية التي على كاهلها أدوار مهمة في بناء عمل طلابي إصلاحي قادر على تحقيق رسالة الدعوة والمعرفة والإصلاح.

وافتتحت أشغال الجامعة، التي تنظم تحت شعار”من أجل قيادة طلابية راشدة” أيام 14، 15 و 16 فبراير بمركز التكوين بالرباط، بكلمة تربوية للدكتور محمد عز الدين توفيق في موضوع “الشباب وسبل تعزيز المناعة التربوية”.

وعرف اليوم الأول أيضا لقاء تواصليا مع المكتب التنفيذي للحركة وعلى رأسهم رئيس الحركة عبد الرحيم شيخي.

الإصلاح  

أخبار / مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق