أنشطة جهة القرويينالرئيسية-الشبابفلسطين وقضايا الأمة

المخيم الصيفي بالحوزية يخصص يوما كاملا للتحسيس بالقضية الفلسطينية

في إطار برنامجه العام استضاف مخيم العمل الشبابي للجهة الكبرى للقرويين الأستاذ عزيز هناوي الكاتب العام للمرصد المغربي لمناهضة التطبيع مع الكيان الصهيوني، حيث أطر عرضا حول “صفقة القرن وخطورة التطبيع”، أكد فيه على خطورة التطبيع وكيف أنه يشكل بوابة لتخريب الأوطان، وأنه لا يمكن أن يكون مصلحة وطنية لأنها تتنافى ورئاسة المغرب للجنة القدس وللدعم الدائم لقضية فلسطين والقدس.

وفيما يتعلق بمخاطر التطبيع، فقد أكد الأستاذ هناوي أن الكيان الصهيوني يمارس التسلل داخل المملكة لصناعة بؤر طائفية مدمرة من خلال العملاء النافدين ومن خلال استيراد الصهيونية وضخها في الحركة الأمازيغية، حيث تم الانتقال في هذه القضية المصيرية من مرحلة أولى كان شعارها “الأرض مقابل السلام” إلى مرحلة ثانية شعارها “التطبيع مقابل السلام” إلى مرحلة ثالثة شعارها “الكراسي مقابل السلام” وهذا ما فضحته صفقة القرن.

وتجدر الإشارة إلى أن المخيم الصيفي للشباب الذي نظم بالمركز الوطني للتخييم بالحوزية قد خصص يوما كاملا للتحسيس بأهمية القضية الفلسطينية ختم بسهرة النصرة الذي عرض من خلالها الشباب إبداعاتهم في مجال الأنشودة والمسرح واللوحات التعبيرية، والتي تؤكد أن القضية الفلسطينية ستبقى حية في نفوس الشباب.

إضافة إلى هذا الموضوع استفاد شباب المخيم من عدة عروض حول الشباب ومنظومة القيم من تأطير الأستاذ عبد الرحيم مفكر، وأهمية التطوع لدى الشباب من تأطير الدكتور زكي إسماعيل الذي عرض تجربة قافلة حياة في مجال التطوع.

أسماء مجبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار / مقالات ذات صلة

إغلاق