أخبارالرئيسية-ثقافة و مجتمع

العدد الجديد لجريدة السبيل يخصص ملفه لموضوع “استمرار الحرب على اللغة العربية”

صدر عدد جديد من جريدة السبيل الذي خصص في ملفه موضوع “اللغة العربية.. واستمرار الحرب من الاحتلال إلى الفرنكفونية”.
وتطرقت كلمة العدد 285 والصادر في 29 ذو القعدة 1440 هـ/ 1 غشت 2019م إلى موضوع “انتهاك المقدسات ومسؤولية المؤسسات الدينية” من إعداد الأستاذ مصطفى الطالب.
وتناول ملف العدد حول اللغة العربية أهم مواد ومضامين القانون الإطار 51.17 وتقرير حول أربع سنوات من النقاش حول هذا القانون، كما تضمن الملف أيضا تقريرا صحفيا بعنوان “المدافعون عن التعريب يؤكدون أن “القانون الإطار” يشرعن لتغول الفرنسية وإطلاق يدها في كل مجالات الحياة”.
واستقصى هذا التقرير عددا من الفاعلين والمدافعين عن اللغة العربية أبرزهم الأستاذ إبراهيم الطالب مدير الجريدة الإلكترونية “هوية بريس”، والدكتور عبد العلي الودغيري الأستاذ الجامعي بكلية الأداب والعلوم الإنسانية بالرباط، والمفكر والنائب البرلماني المقرئ الإدريسي أبو زيد، والدكتور أحمد الريسوني رئيس مركز مقاصد للدراسات والبحوث”، ومدير منتدى إحياء الأستاذ حماد القباج.
كما تطرق الملف إلى عدد من المواضيع المتنوعة حول ازدواجية اللغة وتغول الفرنكفونية ودور المثقفين والعلماء والمفكرين في حماية اللغة العربية.
الإصلاح
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار / مقالات ذات صلة

إغلاق